أصــوات سيتي

معلومات صادمة عن مستوى التعليم في الجماعات الترابية المغربية تلك التي كشفت عنها معطيات لوزارة الداخلية حول اللامركزية في المملكة المغربية، أماط اللثام عنها تقرير صادر عن المديرية العامة للجماعات المحلية.

وبحسب المعطيات التي اطلعت عليها هسبريس فمن أصل 30 ألفا و663 مستشارا يسيرون شؤون جماعات المملكة الـ1503، 4739 منهم لم يلجوا المدارس في حياتهم.

المعطيات الرسمية لوزارة الداخلية، التي يشرف عليها عبد الوافي لفتيت، حول التعليم في الجماعات المحلية تؤكد ارتفاع نسبة الأمية في صفوف المنتخبين بما مجموعه 53 مستشارا على مستوى العمالات والأقاليم، من أصل 1563، في حين بلغ عدد المستشارين الأميين بجهات المغرب الـ12 سبعة، من بين 678 مستشارا.

وسجلت المعطيات ذاتها أن عدد المستشارين الذي لم يتجاوز مستواهم الدراسي الابتدائي يصل إلى 8792 مستشارا في الجماعات، و212 في العمالات والأقاليم، و44 في مجالس الجهات، بينما الذين بلغوا التعليم العالي يصل عددهم إلى 7871 مستشارا بالجماعات، و637 بالعمالات والأقاليم، و460 على مستوى الجهات.

من جهة ثانية، لم يتجاوز عدد المستشارين الشباب أقل من 25 سنة اثنين في العمالات والأقاليم، وأربعة على مستوى الجهات، في حين يرتفع العدد في الجماعات إلى ما مجموعه 769 مستشارا.

المعطيات ذاتها تشير إلى أن عدد المستشارين الذين لا يمارسون أي نشاط، وهم ضمن خانة العاطلين عن العمل أو “بدون”، يصل إلى 1548 مستشارا في الجماعات، و20 في العمالات والأقاليم، مقابل 29 في الجهات.

شارك المقال :