توفيت 15 امرأة، على الأقل، في حادث ازدحام بالجماعة القروية سيدي بوعلام، التابعة لإقليم الصويرة، في حادث تدافع خلال توزيع مساعدات غذائية من قبل أحد المحسنين.

وقال مصدر من الجماعة القروية تفتاشت ل”اليوم 24″، إن المستشفى المتواجد بتراب الجماعة استقبل حتى الواحدة من ظهر اليوم 15 جثة للنساء ضحايا التدافع، بينما نقلت خمس نساء حالتهن حرجة إلى الصويرة.

وتسهر الفرق الطبية بالمستشفى على تقديم العلاجات الطبية إلى خمس نساء أخريات حالتهن مستقرة.
المصدر ذاته توقع أن يكون عدد الضحايا أكبر، مشيرا إلى أن عمليات الإنقاذ لازالت مستمرة بالجماعة القروية سيدي بوعلام، التي تبعد عن جماعت تفتاشت بحوالي 17 كلم.

وأكدت نفس المصدر أن حادث التدافع وقع أثناء عملية توزيع مواد غذائية بالجماعة القروية سيدي بوعلام، من طرف أحد المحسنين، وهي العملية التي خلفت تدافعا للنساء، مما أسفر عن سقوط وفيات ومصابين.

شارك المقال :