اليوم الخميس 30 مارس 2017 - 23:43
أخر تحديث : السبت 26 ديسمبر 2015 - 2:08 مساءً

مشروع “تحدي القراءة” بالمؤسسات التعليمية خطوة أولى لدعم القراءة

مشروع “تحدي القراءة” بالمؤسسات التعليمية خطوة أولى لدعم القراءة
بتاريخ 26 ديسمبر, 2015

وعيًا بالدور الهام الذي تلعبه القراءة باعتبارها الأساس المعرفي الذي تبنى عليه الأجيال التي تنهض بالدول عادةً ،قررت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني الانخراط في أضخم مشروع في الوطن العربي لتشجيع الأطفال والشباب العربي على القراءة، من خلال التزام أكثر من مليون طالب عربي قراءة 50 مليون كتاب في السنة، حيث أصدرت المذكرة رقم 15-137 بتاريخ 22 دجنبر 2015 في شأن الإجراءات التنظيمية الخاصة بالمشاركة وتنفيذمشروع “تحدي القراءة” بالمؤسسات التعليمية المغربية العمومية والخصوصية بأسلاك التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي والثانوي التأهيلي للارتقاء بالتحصيل الدراسي لدى الأطفال والشباب المتمدرسين من خلال تنمية حب القراءة وتطوير ملكاتهم الإبداعية واستثمار طاقاتهم الإبداعية وتنمية مهاراتهم في التفكير والتعبير والنقد.

قد يكون مشروع “تحدي القراءة” خطوة أولى في دعم القراءة بهذا الشكل وجب دعمها للاستمرار والتنزيل السليم والجاد من طرف جميع الفاعلين التربويين كل من جهة اختصاصه للمساهمة في تكوين جيل قارئ على تنمية و بناء وطنه.

المذكرة رقم 15-137 الصادرة بتاريخ 22 دجنبر 2015 في شأن الإجراءات التنظيمية الخاصة بتنفيذ مشروع “تحدي القراءة” بالمؤسسات التعليمية.

http://www.men.gov.ma/SiteCollectionDocuments/N137151222.pdf

موقع المشروع.

http://www.arabreadingchallenge.com/

كيفية المشاركة في المشروع.

025

banner4

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.