اليوم الأربعاء 18 يناير 2017 - 03:53
شريط الاخبار

كرامة الجزائر

أخر تحديث : الثلاثاء 24 مايو 2016 - 12:18 مساءً
محمد الحموتي | بتاريخ 16 مايو, 2016

كرامة الجزائر مست، هذا ما يحاول النظام الجزائري أن يصور الأمر للشعب الجزائري بعد أن نشر الإعلام الفرنسي صورة للرئيس الجزائري وهو في حالة مرضية متقدمة، الغريب في الأمر أن كرامة الشعب الجزائري تعرضت للاهانة منذ عقود بالخصوص بعد انقلاب هواري بومدين على رفيق الدرب الرئيس بن بلة عام 1965، وشؤون الشعب الجزائري تسوء، ذلك يعود إلى اعتماد النظام على سياسة تلميع صورة الجزائر في الخارج على حساب التنمية المحلية و نهج مخططات فاشلة وتبذير أموال طفرة المحروقات دون أن يعود ذلك على النفع للشعب الجزائري، مما يكرس هذا التبذير أكثر٬ بروز قضية الصحراء المغربية وتبني النظام لهذه القضية بهدف الانتقام من المغرب٬ نتيجة حرب الرمال عام 1963 التي أحس فيها الجيش الجزائري بالحكرة على حد تعبير الرئيس بن بلة، إلا أن الأمر لا يغدو أن يكون الشماعة التي تعلق على القضية الحقيقية و هي تكريس النهج الاستبدادي تحت غطاء الشرعية الثورية ووجود أعداء الشعب الجزائري٠

مما لا شك فيه أن النظام الجزائري نجح إلى حد ما في فرض سياسته ونهجه على الشعب دون مقاومة حقيقية، لان نظرا لتوفره على كل مقومات الاستمرار، المال و القوة العسكرية وكذا الساسة الفاسدين الذين يُطبلون للنظام، كما هو الوضع حاليا مع الرئيس بوتفليقة رغم مرضه الشديد وعدم قدرته تسيير شؤون البلاد، و أمام دهشة العالم و أمام أصوات الجزائريين الأحرار التي تطالب بتغيير الوضع٬ لأن كرامة الجزائر أهينت كثيرا من قبل أبنائها فالوضع الحالي لا يبشر بالخير٬ فمرض الرئيس واستنزاف خيرات الجزائر المالية٬ مؤشر على احتقان اجتماعي وشعبي أمام الوضع غير المفهوم والمهين٠

وما يكرس الدهشة والاستغراب أن النظام لم يحاول أن يساير المتغيرات السياسية التي شهدتها المنطقة بعد ثورة الربيع الديمقراطي فهو مازال يعيش أحلام الممانعة و زمن الاستبداد العسكري البائد و سياسة إزعاج المغرب في ترابه الوطني والتشويش عليه خارجيا حتى لا يشهد إقلاعا اقتصاديا، ويصورالاعلام المحلي للجزائر الوضع على غير حقيقته لتخدير الشعب رغم المحاذير التي تنشرها المراكز الإستراتيجية العالمية عن الوضعية الهشة و الخطيرة للدولة الجزائرية٠

و بهذا فإن كرامة الجزائر داس عليها النظام الحاكم في الجزائر منذ زمن بعيد٬ و لا علاقة بالصحافة الفرنسية بالترهات التي يحاول تسويقها محليا النظام العسكري الفاسد٬ فما دام هذا النظام قائم فإن كرامة الجزائر مداسة دائما٠

بقلم: الحموتي محمد

باحث في العلوم السياسية

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.