اليوم الجمعة 20 يناير 2017 - 14:02
أخر تحديث : السبت 25 يوليو 2015 - 1:31 صباحًا

تقديم الشركة الماسكة لصفقة النقل الحضري في اجتماع لمجموعة التجمعات الحضرية للناظور الكبرى

تقديم الشركة الماسكة لصفقة النقل الحضري في اجتماع لمجموعة التجمعات الحضرية للناظور الكبرى
بتاريخ 25 يوليو, 2015

عقدت يومه الخميس 23 يوليوز الجاري بمقر عمالة الناظور، مجموعة التجمعات الحضرية للناظور الكبرى، اجتماعا لتقديم الشركة الجديدة الماسكة لصفقة تدبير النقل الحضري بجماعات إقليم الناظور، ترأسه رئيس المجموعة “طارق يحيى” وبمعيته رؤساء جماعات بني أنصار وزايو وإحدادا وأزغنغان ومناديب الجماعات الأخرى الممثلة في المجموعة، وبحضور رئيس قسم الجماعات الحضرية بعمالة الناظور ممثلا للسيد العامل، وممثلين عن الشركة الماسكة للصفقة.

الاجتماع كان مناسبة لتقديم مستجدات ملف النقل الحضري بواسطة الحافلات بالناظور الكبير في اطار التدبير المفوض، وإحاطة الحضور بمختلف المراحل التي قطعها المشروع وبمجموعة من التفاصيل والحيثيات المسطرية التي واكبت إعداد الصفقة منذ البداية إلى حدود يوم عقد الاجتماع، إلى أن أضحى المشروع متكاملا مستوفيا لجميع المراحل وفي طور دراسته على مستوى السلطة الوصية “وزارة الداخلية” المنوط بها أمر المصادقة عليه لإخراجه إلى أرض الواقع.

هذا وقد قدم ممثلو الشركة الماسكة للمشروع عرضا تقنيا عملوا من خلاله على تقديم مجموعة من الشروحات والإجابة على مختلف تساؤلات السادة أعضاء ومناديب مجموعة التجمعات الحضرية للناظور الكبرى الحاضرين لذات الجلسة، بشأن طريقة تسيير واشتغال اسطول الحافلات ومختلف الخدمات والتجهيزات المتوفرة…

قبيل اختتام الجلسة عمد السيد طارق يحيى رئيس المجموعة إلى كيل مجموعة من الاتهامات إلى السيد عامل الإقليم، من قبيل خرق القانون ومحاولة التأثير على السير العادي للصفقة، مستدلا بمراسلتين في الموضوع، الأمر الذي عده طارق يحيى غير مقبول ومرفوض ويستحيل الاستجابة له… وكرد على اتهامات طارق يحيى أكد ممثل عامل الاقليم بالجلسة على أنه ليست هناك أية نية مبيته لإفشال الصفقة، وبأن طلبات العروض كانت بإلحاح من مصالح عمالة الإقليم، وهذه الأخيرة منزهة عن أي محاولة لإفشال المشروع وقد تعاملت معه في حدود ما يسمح به القانون…

DSC_0024

DSC_0062

 

DSC_0138

DSC_0130

DSC_0116

DSC_0101

DSC_0094

DSC_0092

DSC_0086

DSC_0083

DSC_0080

DSC_0079

DSC_0073

DSC_0071

DSC_0065

DSC_0064

DSC_0058

DSC_0055

DSC_0053

DSC_0051

DSC_0028

DSC_0025

DSC_0019

DSC_0033

DSC_0032

DSC_0030

DSC_0051

DSC_0035

DSC_0006

DSC_0003

DSC_0019

DSC_0017

DSC_0012

DSC_0011

DSC_0030

DSC_0028

DSC_0025

DSC_0035

DSC_0032

DSC_0058

DSC_0073

DSC_0071

DSC_0065

DSC_0064

DSC_0086

DSC_0083

DSC_0079

DSC_0099

DSC_0094

DSC_0093

DSC_0113

DSC_0108

DSC_0107

DSC_0105

DSC_0124

DSC_0123

DSC_0120

DSC_0145

DSC_0142

 

DSC_0134

DSC_0132

DSC_0155

DSC_0153

DSC_0149

DSC_0148

DSC_0006

DSC_0003

DSC_0156

DSC_0145

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.