اليوم الخميس 19 يناير 2017 - 23:27
أخر تحديث : السبت 31 أكتوبر 2015 - 10:59 صباحًا

هكذا ستطبق الحكومة قرار إلغاء دعم أسعار السكر

هكذا ستطبق الحكومة قرار إلغاء دعم أسعار السكر
بتاريخ 31 أكتوبر, 2015

قرار إلغاء الدعم عن السكر جاهز، ولا ينتظر سوى التوقيع والتفعيل. هذا ما أكده مصدر موثوق، ل” المجلة 24″، مؤكدا على أن الحكومة تنتظر التوقيت المناسب من أجل الشروع في إلغاء الدعم.

المصدر أكد أن الحكومة اختارت الرفع التدريجي للدعم عن السكر، بينما كان هناك رأي داخلها يميل لإلغاء الدعم مرة واحدة.

ذات المصدر شدد على أن وزراء داخل الحكومة، أقنعوا رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، بسلوك سبيل التدرج من أجل إلغاء الدعم، فهم يستحضرون السنة الحالية سنة انتخابية. فلا مجال لإثارة تأفف الناخبين.

ولم يشر مشروع قانون مالية العام المقبل، إلى مسألة إلغاء الدعم، غير أن مرسوم تنظيميا كفيل بتفعيل قرار تفعيل نية الإلغاء.

وتراهن الحكومة على توجيه جزء من الدعم الذي ستقتصده الحكومة، لصندوق التماسك الاجتماعي ومشاريع في قطاع الصحة.

ويصل دعم صندوق المقاصة لقطاع السكر العام المقبل، إلى أكثر من 3.2 مليار درهم، وتتوقع الحكومة، حسب ذات المصدر، اقتصاد ملياري درهم.

وتشير تقديرات حكومية إلى أن القطاعات التي تستعمل السكر ضمن مدخلاتها، تستفيد من حوالي ثلت الدعم الذي تخصصه الدولة لتلك المادة، بينما يستفيذ الأغنياء من نفس النسبة، ولا يذهب للفئات التي سن من أجلها الدعم سوى الثلث.

كيف سيتم إلغاء الدعم التدريجي للسكر؟

مصدرنا يؤكد، أنه تم في البداية اقتراح سن إلغاء في كل شهر في حدود 20 سنتيم، علما أن التقديرات تشير إلى أن حذف الدعم مرة واحدة عن السكر سيفضي إلي الزيادة في سعر الكيلوم غرام بما يتجاوز درهمين.
غير أنه جرى الاتفاق في الأخير على تقليص الدعم للكيلوغرام بما بين 10 أو15 سنتيما في الشهر، حيث يمكن أن تستغرق العملية عاما ونصف العام، إلى أن يحرر سعر السكر بشكل كامل.
لكن متى سيشرع في إلغاء الدعم؟

لا تاريخ حدد لذلك إلى حدود الآن. صحيح أنه يمكن التوقيع على المرسوم التنظيمي لهذا القرار قبل 31 دجنبر و دخوله حيز التنفيذ في بداية العام المقبل، كما يمكن أن يؤجل تنفيذ القرار إلى تاريخ لاحق خلال العام.

يرتبط ذلك بتقدير الحكومة للظرفية، ثم إن الحكومة قد تأخذ بعين الاعتبار المعطيات التقنية المرتبطة بتنفيذ هذا القرار.

يشار إلي أن المغاربة يستهلكون 1.2 مليون طن من السكر، 60 في المائة يوفر عبر تكرير المستورد بمصنع كوسيمار بالدار البيضاء، ويتوزع ذلك الاستهلاك بنسبة 30 في المائة على ” القالب” و 56 في المائة على السكر المحبب و 14 في المائة على السكر المقرط.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.