اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 02:51
أخر تحديث : الإثنين 16 نوفمبر 2015 - 3:27 مساءً

إصدارات جديدة لجمعية آيت سعيد للثقافة والتنمية

إصدارات جديدة لجمعية آيت سعيد للثقافة والتنمية
بتاريخ 16 نوفمبر, 2015

بعد إصدارها للمجموعة القصصية “martcika” للكاتب محمد الهاشمي و لرواية “anebdu”للكاتب عمر المدام الفائزتين بجائزة أبوليوس للأدب الأمازيغي في دورتها الأولى تواصل جمعية آيت سعيد للثقافة والتنمية سلسلة منشوراتها بإصدار:

ـ كتاب جديد يتضمن جرد لأنشطة جمعية آيت سعيد للثقافة والتنمية خلال مسارها الذي أتم عشرين سنة من النضال الجمعوي الراقي والملتزم تحت عنوان: “عشرون سنة في خدمة الثقافة الأمازيغية”.

ـ إضافة إلى صدور ديوان شعري أمازيغي جديد يحمل إسم”ighzar ulili” للشاعر عمر المدام، وقد تم طبع هذا الديوان بمطبعة الهلال بوجدة، وصورة الغلاف عبارة عن لوحة فنية جميلة لمحمد راشيدي تمثل منظرا عاما لقرية ريفية بآيت سعيد تسمى “إغزار أوريري”، ترمز إلى إرتباط الأمازيغي بأرضه الأم وحنينه إليها كلما ابتعد عنها، فإغزار أوريري هو مكان ولادة الشاعر الذي عنون به ديوانه الشعري. وعلى خلفية زرقاء فاتحة كتب عليها اسم الشاعر وعنوان الديوان بحرفي تيفيناغ واللاتيني.

ـ كما صدر عن منشورات جمعية آيت سعيد للثقافة والتنمية مجموعتين قصصيتين للكاتب الأمازيغي سعيد بلغربي، وهما:

1) Anfarar (النهاية)، مجموعة قصصية مترجمة عن الأدب الكوردي للكاتب والروائي الكوردي يوسف عز الدين، تقع المجموعة في 55 صفحة من الحجم المتوسط إ5، الصادرة عن مطبعة الهلال بوجدة، تضم بين طياتها 06 قصة قصيرة، تعالج مجموعة من المواضع والتيمات المختلفة، تزينها لوحة فنية للفنان الأمازيغي نجيم بلغربي، وتعد هذه المجموعة أول عمل أدبي من نوعه مترجم من الأدب الكوردي إلى اللغة الأمازيغية.

2) Tariwriwt n raxart : (زغرودة للموت)، وهي مجموعة قصصية صادرة عن نفس المطبعة تحوي بين صفحاتها التسعين 29 قصة متنوعة المواضيع والتصورات، كتبت بين أزمنة وأمكنة مختلفة، تزينها لوحة معبرة للفنان الأمازيغي عبد الخالقي أحمد.

ayt-said

omar1

omar-2

said-1

said-2

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.