اليوم الخميس 30 مارس 2017 - 05:54
أخر تحديث : الثلاثاء 2 أغسطس 2016 - 5:02 مساءً

الأزبال تغرق أحياء بني أنصار وفرخانة

الأزبال تغرق أحياء بني أنصار وفرخانة
بتاريخ 2 أغسطس, 2016

تراجع واضح في خدمة التطهير الصلب بصمت عليه في الآونة الأخيرة شركة “أفريدا” المفوض إليها قطاع جمع ونقل النفايات الصلبة ببني أنصار، حيث عادت النقط السوداء وأكوام الأزبال والأدران لتظهر من جديد وسط الأزقة والشوارع وفي أركان عدة بمختلف أحياء المدينة، نتيجة الإهمال والتقصير في عملية جمع ونقل النفايات.

الأمر يستدعي تدخل الجهات الرسمية وعلى رأسها المجلس الجماعي لبني أنصار وعمالة الناظور لاستدعاء مسؤولي الشركة للتشاور والاستفسار، تم التغريم أيضا ما دامت بنود الاتفاقية المبرمة بين الطرفين تنص على ذلك بصريح العبارة.

هذا وإن الصور الملتقطة أسفله ليوم الثلاثاء 2 غشت الجاري، ما هي إلا حبة رمل في صحراء ما ينتشر بأحياء بني انصار وفرخانة من أزبال وأدران خلال هذه الأيام، خصوصا بالقرب من الأسواق ومركزي بني انصار وفرخانة والأحياء الأخرى التي نادرا ما تصلها شاحنة جمع النفايات إلا لماما بعد تكدس الأزبال وتجمعها لأيام وتفسخها بالمكان…

فمن غير المعقول أن يطالب المواطنون بأداء رسوم خدمات جماعية دون المستوى وعديمة الجدوى… نعم، قد يفسر البعض ويحاجج بأن الأمر استثنائي ويتعلق بفترة الصيف فقط وتزامنها وعودة الجالية بالخارج وفترة الأعياد والعطلة… حيث تكثر الأزبال وتتضاعف كمياتها، فمثل هذه الحجج واهية وغير ذات صلة بالموضوع، ما دام التزام الشركة قائما بجمع النفايات مقابل مستقحات مالية ملتزم بأدائها.

DSC_0001

DSC_0005

DSC_0007

DSC_0008

DSC_0011

DSC_0014

DSC_0019

DSC_0021

DSC_0023

DSC_0025

DSC_0026

DSC_0029

DSC_0031

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.