اليوم السبت 21 يناير 2017 - 23:47
أخر تحديث : الثلاثاء 3 مايو 2016 - 3:22 مساءً

انطلاق فعاليات مهرجان سينما الذاكرة المشتركة بالناظور في نسخته الخامسة

انطلاق فعاليات مهرجان سينما الذاكرة المشتركة بالناظور في نسخته الخامسة
بتاريخ 3 مايو, 2016

تحت شعار “المتوسط ذاكرة العالم”، انطلقت مساء يومه الاثنين 2 ماي 2016 بمدينة الناظور، فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان سينما الذاكرة المشتركة، المنظم من قبل “مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم”.

الحفل الافتتاحي الذي احتضنته قاعة العروض بالمركب الثقافي للناظور، تميز بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات الإدارية والسياسية والأمنية والعسكرية وممثلي عدد من القطاعات الحكومية والمصالح الخارجية، يتقدمهم كل من “عبد السلام الصديقي” وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، “محمد مهيدية” والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنكاد، “مصطفى العطار” عامل إقليم الناظور، “سعيد الرحموني” رئيس المجلس الاقليمي للناظور، “مارية تيريسا دي لافيغا” وزيرة الشؤون الخارجية الإسبانية سابقا ونائبة رئيس الحكومة الإسبانية الأسبق، “فرناندو موران كالبو سوتيلو” القنصل العام للمملكة الإسبانية بالناظور، بمعية كوكبة من الوجوه السينمائية والفنية المشهورة من مختلف الجنسيات، ونخبة من الضيوف والمشاركين في المهرجان المعروفين على الصعيد الوطني والدولي، وفعاليات جمعوية وإعلامية محلية ووطنية ودولية…

استهل حفل الافتتاح بكلمة لمدير المهرجان “عبد السلام بوطيب” أكد فيها على أن التظاهرة تتغيى إشاعة ثقافة الجمال ورسم آيات المحبة بين الناس، ونشر ثقافة حقوق الإنسان والمواطنة الحقة وثقافة التسامح وحب الآخر واحترامه والإنصات إليه…، أعقبها تكريم مجموعة من الشخصيات والأسماء الفنية المغربية والدولية، (مصطفى الزعري، رشيدة مشنوع، نوفل براوي وثريا العلوي) من المغرب، أما الأسماء الدولية فقد حضي من بينها “الحسين العباسي”، زعيم الاتحاد العام التونسي للشغل، بالجائزة الدولية التي خصه بها مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم، عن المشاركة الفعالة لنقابته في الحوار الوطني التونسي المفضي إلى الانتقال الديمقراطي بتونس، والذي كان محط توشيح سنة 2015 بجائزة نوبل للسلام، كما تم تكريم “مارية تيريسا دي لافيغا” وزيرة ونائبة سابقة لرئيس الحكومة الإسبانية في عهد حكومة الحزب الاشتراكي العمالي الاسباني، هذا وكلل الحفل الافتتاحي بتقديم رؤساء لجان التحكيم التي ستعمل على انتقاء الأعمال السينمائية الفائزة في النسخة الخامسة من المهرجان.

وحري بالذكر أن هذه التظاهرة السينمائية التي ستستمر فعالياتها إلى غاية يوم 7 ماي الجاري، تعرف مشاركة سينمائيين وفنانين ومثقفين وباحثين مغاربة وأجانب من بلدان مختلفة، وسيتنافس على المسابقة الرسمية بشقيها الروائي والوثائقي (18) فيلما ممثلا لـ (16) دولة متوسطية، حيث أسندت رئاسة لجنة تحكيم الأفلام الطويلة للسينمائية الأرجنتينية سيلفيا بيريل، ولجنة تحكيم الأفلام الوثائقية للموسيقار اللبناني مارسيل خليفة، فيما سيتولى الكاتب والمفكر محمد الخطابي رئاسة لجنة التحكيم العلمية. ويتضمن برنامج التظاهرة أيضا مائدة مستديرة حول “هوية المتوسط “، وماستر كلاس يقدمه مارسيل خليفة حول موضوع “كيف يمكن للسينما أن تساهم في بناء السلم الإجتماعي”. وسيتم على هامش المهرجان، الذي اختار دولة “إسبانيا” ضيفة شرف دورة هذه السنة، تنظيم عدة أنشطة منها ورشات عمل مخصصة لكتابة السيناريو والإخراج، ومعرض للفن التشكيلي، وأمسية شعرية، فضلا عن أنشطة خيرية أخرى…

هذا، وفي إطار تنزيل برنامج الأنشطة الثقافية والعلمية للمهرجان، شهد اليوم الأول من المهرجان تم تنظيم ندوة دولية بقاعة الندوات التابعة لفندق ميركور الريف بالناظور، قبيل الانطلاقة الرسمية للمهرجان، تمحورت حول موضوع “الدّرس الإسباني”، أطرتها “مارية تيريسا دي لافيغا” الوزيرة السابقة للشؤون الخارجية الإسبانية ونائبة الرئيس الأسبق للحكومة الإسبانية، وبجانبها كل من “عبد السلام الصديقي” وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، و”فرناندو موران كالبو سوتيلو” القنصل العام للمملكة الإسبانية بالناظور، وسط حضور هام غصت بهم القاعة، جمع عددا من الفعاليات الفنية والسياسية والحقوقية والمدنية والإعلامية الوطنية والدولية.

DSC_0052

DSC_0057

DSC_0061

DSC_0066

DSC_0068

DSC_0073

DSC_0077

DSC_0080

DSC_0081

DSC_0082

DSC_0083

DSC_0084

DSC_0089

DSC_0091

DSC_0093

DSC_0094

DSC_0097

DSC_0098

DSC_0100

DSC_0101

DSC_0102

DSC_0103

DSC_0105

DSC_0107

DSC_0108

DSC_0109

DSC_0111

DSC_0112

DSC_0114

DSC_0115

DSC_0116

DSC_0117

DSC_0118

DSC_0119

DSC_0120

DSC_0121

DSC_0122

DSC_0125

DSC_0126

DSC_0127

DSC_0135

DSC_0138

DSC_0141

DSC_0143

DSC_0144

DSC_0146

DSC_0150

DSC_0151

DSC_0154

DSC_0156

DSC_0157

DSC_0161

DSC_0165

DSC_0170

DSC_0172

DSC_0177

DSC_0178

DSC_0180

DSC_0184

DSC_0186

DSC_0190

DSC_0191

DSC_0196

DSC_0198

DSC_0199

DSC_0200

DSC_0203

DSC_0205

DSC_0209

DSC_0214

DSC_0216

DSC_0223

DSC_0226

DSC_0228

DSC_0234

DSC_0235

DSC_0236

DSC_0237

DSC_0247

DSC_0249

DSC_0262

DSC_0264

DSC_0265

DSC_0269

DSC_0273

DSC_0275

DSC_0277

DSC_0279

DSC_0280

DSC_0282

DSC_0285

DSC_0289

DSC_0293

DSC_0297

DSC_0299

DSC_0302

DSC_0328

DSC_0330

DSC_0340

DSC_0349

DSC_0352

DSC_0003

DSC_0004

DSC_0005

DSC_0008

DSC_0009

DSC_0010

DSC_0011

DSC_0013

DSC_0021

DSC_0023

DSC_0025

DSC_0027

DSC_0029

DSC_0032

DSC_0035

DSC_0038

DSC_0040

DSC_0043

DSC_0045

DSC_0046

DSC_0048

DSC_0049

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.