اليوم الخميس 19 يناير 2017 - 06:36
أخر تحديث : الجمعة 19 فبراير 2016 - 3:20 مساءً

ربورطاج: أجواء أداء صلاة الاستسقاء بالناظور

ربورطاج: أجواء أداء صلاة الاستسقاء بالناظور
بتاريخ 22 يناير, 2016

في أجواء إيمانية مفعمة بالخشوع مليئة بمعاني الدعاء والتضرع إلى الله عزل وجل، انطلق الموكب الرسمي لأداء صلاة الاستسقاء من أمام مقر عمالة الناظور مرورا بشارع محمد الزرقطوني وشارع محمد الخامس نحو مسجد لالة أمينة بالناظور، مشيا على الأقدام برئاسة عامل إقليم الناظور “مصطفى العطار” يومه الجمعة 22 يناير 2016 لأداء صلاة الاستسقاء استجابة للنداء المولوي السامي لإقامتها بربوع المملكة، حيث أم رئيس المجلس العلمي “ميمون بريسول” جموع المؤمنين في المسجد، بحضور عدد من أعضاء المجلس العلمي المحلي ونخبة من الأئمة والوعاظ والمرشدين ومجموعة من رؤساء وممثلي المصالح الأمنية والعسكرية والمجالس الترابية والمنتخبين والكاتب العام لعمالة الناظور وباشا المدينة ورئيس المنطقة الأمنية… وعدد من طلبة المدارس العتيقة والعمومية… متضرعين إلى العلي القدير بالدعاء أن يسقي عباده وبهيمته وينشر رحمته ويحيي بلده الميت بأمطار الخير والنفع العميم. فهو سبحانه وتعالى الملاذ والمرتجى (وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته) استدرارا لرحمته عز وجل وعطائه مصداقا لقوله تعالى (أدعوني أستجب لكم) وقوله عز من قائل (وقل استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا).

DSC_0002

DSC_0003

DSC_0006

DSC_0010

DSC_0122

DSC_0123

DSC_0124

DSC_0125

DSC_0128

DSC_0130

DSC_0132

DSC_0134

DSC_0138

DSC_0147

DSC_0150

DSC_0151

DSC_0153

DSC_0154

DSC_0155

DSC_0156

DSC_0157

DSC_0158

DSC_0160

DSC_0161

DSC_0163

DSC_0164

DSC_0167

DSC_0168

DSC_0170

DSC_0171

DSC_0173

DSC_0177

DSC_0178

DSC_0180

DSC_0183

DSC_0184

DSC_0187

DSC_0189

DSC_0197

DSC_0202

DSC_0204

DSC_0206

DSC_0207

DSC_0210

DSC_0211

DSC_0242

DSC_0244

IMG_0213

IMG_0220

IMG_0221

IMG_0223

IMG_0224

IMG_0225

IMG_0226

IMG_0227

IMG_0230

IMG_0231

IMG_0233

IMG_0234

IMG_0236

IMG_0237

IMG_0238

IMG_0240

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.