اليوم السبت 25 مارس 2017 - 07:49
أخر تحديث : الخميس 6 أكتوبر 2016 - 11:07 مساءً

سعيد الرحموني وجمال بنعلي يؤطران مهرجانا خطابيا ببني أنصار وسط حشود من الأنصار والمتعاطفين

سعيد الرحموني وجمال بنعلي يؤطران مهرجانا خطابيا ببني أنصار وسط حشود من الأنصار والمتعاطفين
بتاريخ 6 أكتوبر, 2016

في إطار الحملة الانتخابية السابقة لاقتراع تشريعيات السابع من أكتوبر 2016، حل عشية يومه الأربعاء 5 أكتوبر الجاري، نظمت الكتابة المحلية لحزب الحركة الشعبية ببني انصار، مهرجانا خطابيا أطره وكيل لائحة رمز السنبلة بدائرة الناظور “سعيد الرحموني”، مرفوقا بوصيفه جمال بنعلي…

اللقاء الخطابي كان مناسبة لدعوة عموم ساكنة بني انصار التي حجت بكثافة إلى ساحة حديقة الباشوية بمركز المدينة لحضور هذا الموعد، لأجل التوجه بكثافة لصناديق الاقتراع والتصويت على رمز السنبلة، حيث أكد كل من جمال بنعلي وسعيد الرحموني في كلمتهما بالمناسبة أن السابع من أكتوبر موعد تاريخي لأبناء الناظور لقول كلمة لا في وجه من لم يقدموا للإقليم أي إضافات جديدة.

 هذا وقد وأكد سعيد الرحموني بأن توليه لمنصب رئاسة المجلس الإقليمي للناظور ساهم بشكل أوفر في ترشحه للانتخابات البرلمانية، قصد الترافع على ملفات ومشاريع الإقليم بشكل أفضل، وهو ما توعد بالقيام به حال فوزه بمقعد برلماني، ليستدل فيما بعد بحصيلة اشتغاله لسنة كاملة بمجلس إقليم الناظور، ويشير فيما بعد بالمقارنة مع حصيلة باقي المجالس المنتخبة المدبرة لشؤون جماعاتها بإقليم الناظور… وفي المقابل أثنى جمال بنعلي، على الحضور الكثيف لأنصاره وأنصار الحركة الشعبية، وشكرهم على الدعم الذي قدموه له طيلة فترة الحملة الانتخابية، مبرزا أن الدور على المواطنين وساكنة الإقليم للتصويت على الأنجع والأفضل.

dsc_0002

dsc_0003

dsc_0006

dsc_0015

dsc_0016

dsc_0019

dsc_0020

dsc_0024

dsc_0026

dsc_0027

dsc_0028

dsc_0029

dsc_0033

dsc_0036

dsc_0037

dsc_0038

dsc_0040

dsc_0042

dsc_0044

dsc_0049

dsc_0055

dsc_0058

dsc_0059

dsc_0060

dsc_0061

dsc_0064

dsc_0069

dsc_0070

dsc_0073

dsc_0078

dsc_0080

dsc_0081

dsc_0084

dsc_0088

dsc_0094

dsc_0098

dsc_0101

dsc_0105

dsc_0117

dsc_0124

dsc_0127

dsc_0129

dsc_0133

dsc_0136

dsc_0137

dsc_0139

dsc_0141

dsc_0143

dsc_0146

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.