اليوم الأربعاء 18 يناير 2017 - 03:58
شريط الاخبار
أخر تحديث : الأحد 2 أغسطس 2015 - 12:23 صباحًا

جمعية الفنون للثقافة والمسرح بالناظور تشارك في الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لفلكلور الطفل‎

جمعية الفنون للثقافة والمسرح بالناظور تشارك في الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لفلكلور الطفل‎
بتاريخ 1 أغسطس, 2015

شاركت جمعية الفنون للثقافة والمسرح بالناظور في الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لفلكلور الطفل – أطفال السلام، والمنظم من طرف جمعية أبي رقراق تحت الرئاسة الشرفية لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للامريم خلال الفترة من 22 إلى 30 يوليوز.

وانطلقت فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي لفلكلور الطفل بساحة باب المريسة بسلا بمشاركة حوالي 1000 طفل يمثلون أزيد من ثلاثين دولة حول العالم. ونسجت الوفود المشاركة، خلال حفل افتتاح المهرجان المقام تحت شعار “أطفال السلام”، خيوط المحبة والسلام عبر رقصات وأنغام وأشعار حملت ساكنة سلا وزوارها إلى أزيد من ثلاثين بلدا من شرق الكرة الأرضية إلى غربها ومن جنوبها إلى شمالها، عاكسة غنى وتنوع ثقافات العالم.

واستمتع الجمهور، الذي حج بكثافة إلى حفلات المهرجان بالأزياء التقليدية واللوحات الفلكلورية التي أبدعتها الفرق الممثلة لدول سلوفينيا، جورجيا، أوكرانيا، روسيـاالفيدرالية، صربيــا، بولونيـا، كـرجكستـان، ليبيــــا، فلسطيـن، مصــر، الكونغــو برزافيل، التيلانـد، تــــونس، بـاكستان، الجزائر، بلغاريا، إسبانيـا، المكسيك، ماليزيا، السعودية، الهند، سلطنة عمان، السينغال، النيجر، أزربدجان و تركيا ضيف شرف هذه الدورة، فضلا عن المشاركة الوطنية والتي ضمت أطفالا من كافة أقاليم المملكة منها الناظور ممثلة بجمعية الفنون للثقافة والمسرح.

وشركة جمعية الفنون للمشاركة في افتتاح المهرجان برقصة فلكلورية من التراث الريفي بالزي التقليدي الذي يحمل طابع وخصوصيات المنطقة.

وتميز المهرجان بحضور على الخصوص وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد مصطفى الخلفي، والوزير المنتدب في الحكومة السيد ادريس اليزامي، وعامل عمالة سلا ، وسفراء عدد من الدول المشاركة بالمغرب، وكذا عدة فعاليات جمعوية ومنتخبون.

كما عرف المهرجان حفل إستقبال على شرف الوفود المشاركة نظمه عامل صاحب الجلالة على عمالة سلا، وعمدة مدينة سلا السيد نور الدين الأزرق.

وتضمن برنامج الدورة، التي أقيمت تحت الرئاسة الشرفية لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للامريم ، تقديم عروض فنية أحيتاها مختلف الدول المشاركة بسلا والرباط وتمارة، واستعراض للفرق المشاركة بالرباط، وكذا إلقاء هذه الوفود تحت قبة البرلمان لنداء السلام باللغات العربية ، والأمازيغية، والفرنسية، والإنجليزية.

وعلى هامش المهرجان، شهدت الدورة تنظيم سهرات متنوعة بمقر إقامة الوفود للتعارف بين الأطفال وتبادل خبراتهم وثقافات وتقاليد بلدانهم، وكذلك إقامة أنشطة موازية شكلت فرصة لزيارات الوفود المشاركة لبعض المآثر التاريخية للعدوتين .

وبالعودة إلى العرض الناظوري فقد كان رائعاً للغاية وحضرت من خلاله الهوية الريفية في أجمل حللها، وقد احتفى عامل سلا بالمشاركة الناظورية، وبادر إلى تحية أبناء الناظور فور نزولهم من المسرح، مشيداً بالعرض ومهنئاً لهم المستوى الرفيع الذي وصلوا إليه، قائلاً: تمكن هؤلاء الأطفال البارعون من تمثيل الناظور بوجهٍ مشرقٍ مضي، وقدموا لوحة فنيةٍ راقية، نالت استحسان ذائقة الحضور، كان العمل جميلاً، والأداء مميزاً، واستطاعوا أن ينقلوا تراث مدينتهم بأسلوبٍ جاذبٍ وممتع رغم صغر سنهم، ونحن نبارك مثل هذه المبادرات المجتمعية الشبابية الرامية إلى نشر الثقافة الريفية والتعريف بتراث الوطن وفنونه، ما نأمله هو استمرارية العطاء، والحضور الدائم في مختلف المهرجانات الدولية، فنحن نزخر بتراثٍ متنوعٍ وثري، يؤهلنا إلى أن نقدمه إلى العالم أجمع، لما يحمله من معانٍ سامية وفنون أصيلةٍ تدعو إلى المحبة والوفاق وبسط أشرعة الجمال في كل مكان.
وجدير بالذكر ان عامل إقليم الناظور مصطفى العطار توصل بدعوة لمشاركة إقليم الناظور مباشرة من ادارة المهرجان إلا انه رفض تقديم أي شكل من أشكل الدعم واكثر من ذلك رفض مدير ديوانه إستقبال أعضاء الجمعية لمعرفة أسباب الرفض، وأمام هذا الظلم وتجاهل ممثل صاحب الجلالة على الاقليم يستعد أعضاء الجمعية الفنون بتقديم شكاية ضده إلى أعلى المستويات خاصة أن هذه التظاهرة ترعاها وتترأسها اﻷميرة للا مريم وتنظم بمناسبة عيد العرش وهي مناسبة طافحة بالرموز والدلالات تتجسد فيها أواصر الولاء الدائم والبيعة الوثقى والتلاحم العميق بين الشعب و العرش.

11126571_1108159432545269_1630640102_n

11721826_1108159452545267_838208622_n

11787233_1108159445878601_1092424395_n

11787463_1108159649211914_1378351961_n

11791707_1108158815878664_1199814867_n

11791801_1108159682545244_125679563_n

11791830_1108159509211928_867399055_n

11793273_1108158879211991_1290236249_n

11793297_1108159202545292_1401989993_n

11793409_1108159725878573_945558743_n

11798112_1004990909551748_899598206_n

11798145_1108159472545265_512985651_n

11798190_1004990886218417_696191073_n

11798253_1108158949211984_931815126_n

11798284_1108158859211993_434536353_n

11798405_1108159339211945_763682179_n

11798568_1108158945878651_1160893906_n

11798569_1004990899551749_1670738761_n

11802015_1004990896218416_1763963944_n

11805727_1108159479211931_448761735_n

11815973_1108159712545241_646470488_n

11816051_1108159742545238_270281348_n

11823750_1108159715878574_1035227071_n

11823847_1108158952545317_121811609_n

11824098_1108159732545239_1634216942_n

11824211_1108159469211932_538477173_n

11830123_1108159435878602_899445232_n

11830185_1108158875878658_34922138_n

11830902_1108158955878650_1208246676_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.