اليوم الثلاثاء 17 يناير 2017 - 17:09
أخر تحديث : الإثنين 29 فبراير 2016 - 11:41 صباحًا

عمالة الناظور تحتفي بموظفيها المحالين على التقاعد برسم سنة 2015

عمالة الناظور تحتفي بموظفيها المحالين على التقاعد برسم سنة 2015
بتاريخ 29 فبراير, 2016

شهدت قاعة العروض التابعة للمركب الثقافي بمدينة الناظور اليوم أمس 27 فبراير 2016، حفل تكريم الموظفين المحالين على التقاعد بعاملة اقليم الناظور برسم سنة 2015، الذي نظمته جمعية الاعمال الاجتماعية التابعة لعمالة الاقليم، بحضور عامل صاحب الجلالة بمدينة الناظور وموظفي العمالة وأقربائهم.

الحفل أفتتح بكلمة ترحيبية، تلاها النشيد الوطني، ليلقي رئيس جمعية الاعمال الاجتماعية بعمالة اقليم الناظور باسم زملائه الموظفين، هنأ فيها المحتفى بهم على انتهاء خدماتهم وإنهاء مشوارهم في سلك الوظيفة العمومية، وقيامهم بما أنيط بهم خير قيام، معتبرا إياهم من أولئك الذين أفنوا زهرة شبابهم في الوظيفة العمومية، الحفل شهد أيضا تسليم هدايا للموظفين المحالين على التقاعد وعلى أقربائهم كشكروتقدير لما أسدوه من خدمة لعمالة اقليم الناظور والى المملكة المغربية بصفة عامة.

DSC_0002

DSC_0005

DSC_0007

DSC_0012

DSC_0014

DSC_0015

DSC_0016

DSC_0017

DSC_0018

DSC_0019

DSC_0020

DSC_0021

DSC_0023

DSC_0024

DSC_0025

DSC_0026

DSC_0027

DSC_0030

DSC_0031

DSC_0033

DSC_0034

DSC_0035

DSC_0039

DSC_0041

DSC_0042

DSC_0043

DSC_0044

DSC_0045

DSC_0046

DSC_0047

DSC_0048

DSC_0049

DSC_0050

DSC_0052

DSC_0054

DSC_0055

DSC_0056

DSC_0057

DSC_0059

DSC_0062

DSC_0064

DSC_0065

DSC_0066

DSC_0067

DSC_0074

DSC_0075

DSC_0078

DSC_0079

DSC_0081

DSC_0083

DSC_0085

DSC_0088

DSC_0090

DSC_0092

DSC_0096

DSC_0098

DSC_0099

DSC_0104

DSC_0106

DSC_0108

DSC_0111

DSC_0113

DSC_0115

DSC_0117

DSC_0119

DSC_0122

DSC_0131

DSC_0135

DSC_0138

DSC_0139

DSC_0142

DSC_0143

DSC_0147

DSC_0148

DSC_0151

DSC_0154

DSC_0156

DSC_0161

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.