اليوم الأحد 22 يناير 2017 - 05:51
أخر تحديث : الإثنين 19 سبتمبر 2016 - 9:54 صباحًا

مبادرة “مليون محفظة” تشمل آلاف التلاميذ وجدة

مبادرة “مليون محفظة” تشمل آلاف التلاميذ وجدة
بتاريخ 14 سبتمبر, 2016

يبلغ عدد تلاميذ التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي بعمالة وجدة أنجاد الذين سيستفيدون من المبادرة الملكية “مليون محفظة” برسم الدخول المدرسي 2016 – 2017، ما مجموعه 45 ألف و981 تلميذا وتلميذة.

وحسب معطيات للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق، يتوزع المستفيدون من هذه العملية على 40 ألف و544 تلميذا وتلميذة بالسلك الابتدائي في الوسط الحضري، و5 آلاف و214 من تلاميذ السلك الابتدائي بالوسط القروي، فيما يبلغ عدد المستفيدين من تلاميذ السلك الإعدادي (بالوسط القروي) 223.

كما يستفيد من هذه المبادرة، بحسب التوزيع الجغرافي لأقاليم الجهة الشرقية، 26 ألفا و564 بإقليم بركان و60 ألفا و365 بإقليم الناظور، و14 ألفا و112 بإقليم جرادة، و29 ألفا و477 بإقليم تاوريرت، و25 ألفا و129 بإقليم الدريوش، و19 ألفا و93 بإقليم فجيج، و29 ألفا و683 بإقليم جرسيف.

ويبلغ عدد التلاميذ الذين سيتابعون دراستهم في أسلاك التعليم العمومي الثلاثة في جهة الشرق برسم الموسم الدراسي الحالي ما مجموعه 406 آلاف و609 تلميذ وتلميذة.

ويتوزع هؤلاء التلاميذ على السلك الابتدائي بـ235 ألفا و826، والإعدادي (106 آلاف و875) والتأهيلي (63 ألفا و908).

كما وصل عدد المسجلين الجدد في أسلاك التعليم العمومي برسم الموسم الدراسي الحالي إلى 93 ألفا و220، يتوزعون على السلك الابتدائي (38 ألفا و361) والسلك الإعدادي (34 ألفا و748) والتأهيلي (20 ألفا و111).

ويبلغ عدد الأطفال في سن التمدرس بجهة الشرق ما مجموعه 510 آلاف و69، ما يمثل 22.07 في المئة من مجموع ساكنة الجهة. ويتوزعون على الفئة العمرية (4 – 5 سنوات) بـ72 ألفا و30، وفئة (6 – 11 سنة) بـ220 ألفا و251، وفئة (12 – 14 سنة) بـ113 ألفا و526، والفئة العمرية (15 – 17 سنة) بـ118 ألفا و262.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.