اليوم الأحد 26 مارس 2017 - 11:12
أخر تحديث : الإثنين 29 فبراير 2016 - 11:37 صباحًا

مدير وكالة مارتشيكا يعقد لقاء مع نادي المنعشين العقاريين بالناظور

مدير وكالة مارتشيكا يعقد لقاء مع نادي المنعشين العقاريين بالناظور
بتاريخ 29 فبراير, 2016

نظمت وكالة اعادة تهيئة موقع مارتشيكا عشاء عمل على شرف نادي المنعشين العقاريين بالناظور وعدد من المهندسين بهيئة الناظور ليلة الجمعة 26 فبراير 2016 بموقع اطليون على ضفاف بحيرة مارتشيكا.

وكان اللقاء فرصة سانحة لتبادل الافكار والحوار الجاد المسؤول بين المنعشين والمهندسين المعماريين من جهة والسيد المدير العام لوكالة مارتشيكا الحاج سعيد زارو . وفي البداية ثمن المنعشين العقاريين قيمة المنجزات الحاصلة بالناظور على ارض الواقع من خلال انجاز بنية تحتية قوية قادرة على جلب فرص الاستثمار والنجاح واكدوا على رغبتهم في خلق شراكة ايجابية مع الوكالة بمنطق المقاولة المواطنة.

كما ابدوا رغبتهم في معالجة بعض الاختلالات الناتجة عن تطبيق تصميم التهيئة الخاص بوكالة مارتشيكا حيث اثبت الواقع استحالة التنفيذ وابدوا تفهمهم للموضوع على اعتبار ان اي قانون الا ويتطور مع الوقت بما يناسب الواقع والحاجيات.

ومن جهته اكد الحاج سعيد زارو المدير العام للوكالة عن استعداده لانجاز الشراكة بين الجانبين وفق القانون المنظم للوكالة على ان تكون شراكة مثمرة واعطى نماذج لامكانية تدخل الوكالة والمنعشين في مشاريع مشتركة لا تبتغي منها الوكالة الربح باعتبارها مؤسسة غير ربحية.

وفيما يخص اختلالات تطبيق تصميم التهيئة الخاص بوكالة مارتشيكا ابدى الحاج زارو تفهمه لبعض المعيقات الواقعية والصعوبات في تنفيذ التصميم ووعد بالنظر فيها وحلها وفق منطق المقاربة التشاركية في افق اعادة النظر في هذا التصميم ليحتوي انشغالات وهموم المنعشين العقاريين وعموم المواطنين في القريب.

9027992-14339406

9027992-14339394

9027992-14339396

9027992-14339398

9027992-14339401

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.