اليوم الثلاثاء 17 يناير 2017 - 21:23
أخر تحديث : الإثنين 6 أبريل 2015 - 6:37 مساءً

النادي الثقافي بثانوية فرخانة يبصم على حفل فني عن القضية الفلسطينية

النادي الثقافي بثانوية فرخانة يبصم على حفل فني عن القضية الفلسطينية
بتاريخ 5 أبريل, 2015

نظم النادي الثقافي بثانوية فرخانة التأهيلية بدعم من الإدارة التربوية وجمعية آباء وأولياء التلاميذ أمسية فنية تحت شعار “حتى لا ننسى فلسطين” إحياءا للذكرى الأربعين ليوم الأرض الفلسطيني الموافق لـ 30 مارس من كل عام.
افتتحت الأمسية بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم أداها التلميذ المقرئ محمد ناصري. لتعطي انطلاقة الحفل الأستاذة أمال بيخرشان (منسقة لجنة الكتاب التابعة للنادي) بصفتها المؤطرة والمشرفة على النشاط، حيث أدلت بكلمة ترحيبية ووضحت السياق الذي تأتي فيه هذه التظاهرة التي دأب النادي على تنظيمها بشكل سنوي، تلتها انشودة تربوية أدتها فرقة النور أتبعتها بباقة إنشادية حماسية مرفوقة بحركات عسكرية.
لتنقل رئيسة النادي الثقافي التلميذة سمرة رحال الحاضرين من جو الأنشودة إلى جو المسرح التربوي حيث أبدعت نخبة من تلميذات المؤسسة في تشخيص مسرحية بعنوان “فلسطين في الإنعاش” أفلحت من خلالها التلميذات من نقل نسبة من الآلام والأحزان التي يعايشها أهالي المدن الفلسطينية تحت وطأة الاحتلال الصهيوني في ظل تخاذل العرب والمسلمين عن النصرة الحقيقية.
كما أتيحت الفرصة الإسهامات الفردية إذ أسهم التلميذ عبد الصمد المختاري بقصيدة عن القضية الفلسطينية، والتلميذة سلمى المقدم بأغنية عن فلسطين باللغة الإنجليزية.
ليعود الجميع للاستمتاع بأنشودة تشخيصية أطرتها الأستاذة أمال رفقة مجموعة من التلميذات تسلط الأضواء على حال الفلسطينيين المهجرين وشوقهم لوطنهم ودولتهم فلسطين الحرة المستقلة.
واختتم الحفل بباقة إنشادية عن ذات القضية وبكلمة كل من المنسق العام للنادي الثقافي ومنسقة لجنة الكتاب.

DSC_0001

DSC_0002

DSC_0005

DSC_0007

DSC_0011

DSC_0015

DSC_0017

DSC_0018

DSC_0022

DSC_0023

DSC_0024

DSC_0025

DSC_0026

DSC_0028

DSC_0036

DSC_0038

DSC_0044

DSC_0047

DSC_0049

DSC_0051

DSC_0055

DSC_0057

DSC_0058

DSC_0061

DSC_0063

DSC_0066

DSC_0070

DSC_0074

DSC_0080

DSC_0084

DSC_0086

DSC_0087

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.