اليوم الخميس 30 مارس 2017 - 23:43
أخر تحديث : الخميس 15 سبتمبر 2016 - 4:54 مساءً

أكثر من نصف الأطفال اللاجئين في العالم محرومون من الدراسة

أكثر من نصف الأطفال اللاجئين في العالم محرومون من الدراسة
بتاريخ 15 سبتمبر, 2016

أعلنت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين الخميس أن أكثر من نصف الأطفال والمراهقين اللاجئين في العالم محرومون من التعليم في المدارس أي ما يقارب 3,7 ملايين طفل.

من أصل ستة ملايين لاجئ في سن الدراسة في العالم، 1,75 مليونا لا يقصدون مدارس ابتدائية بينما 1,95 مليونا لا يحصلون على التعليم الثانوي.

وصرح مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الايطالي فيليبو غراندي في بيان “انها أزمة بالنسبة الى ملايين الأطفال اللاجئين”.

اضاف غراندي “تعليم اللاجئين يتعرض لإهمال شديد”، داعيا قادة دول العام المشاركين في قمة تستضيفها الأمم المتحدة الأسبوع المقبل حول أزمة الهجرة الى تشجيع تعليم هؤلاء الأطفال.

وتستضيف الأمم المتحدة في 19 من شتنبر الجاري في نيويورك القمة الأولى حول اللاجئين والمهاجرين يليها في اليوم التالي مؤتمر للدول المانحة يترأسه الرئيس الأميركي باراك اوباما.

واشار غراندي إلى انه “وبينما تدرس الأسرة الدولية السبل الأفضل لمواجهة أزمة اللاجئين، علينا التفكير أبعد من حاجات البقاء”. وتابع ان “التعليم يتيح للاجئين بناء مستقبل ايجابي في البلد الذي يستقبلهم وفي بلدهم الاصلي بعد عودتهم اليه”.

ويواجه الأطفال اللاجئون مخاطر أكبر بخمس مرات من سواهم بأن يحرموا من التعليم.

تقول المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ان عدد الاطفال والمراهقين في سن الدراسة من اللاجئين والمهاجرين ظل مستقرا نسبيا خلال العقد الاول من القرن الحالي وقارب 3,5 ملايين نسمة. لكن ومنذ العام 2011 هذا العدد في تزايد مستمر بوتيرة 600 الف شخص سنويا.

في العام 2014 وحده، ارتفع عدد اللاجئين في سن الدراسة ب30% ما يحتم انشاء 12 الف صف دراسي كل عام وايجاد 20 الف معلم ومعلمة جدد كل سنة، بحسب الأمم المتحدة.

يقيم اكثر من نصف 3,7 ملايين طفل ومراهق لاجئ محرومين من التعليم في سبع دول هي لبنانوتركيا وباكستان وتشاد وجمهورية الكونغو الديمقراطية واثيوبيا وكينيا.

وتابعت المفوضية ان تركيا التي تستقبل أكثر من 2,7 ملايين لاجئ سوري عاجزة عن تامين التعليم لأكثر من 39% من اللاجئين في سن الدراسة. والعدد مشابه في لبنان (40%) بينما يحصل 70% تقريبا من اللاجئين الصغار على التعليم في مدارس ابتدائية او ثانوية.
في الإجمال، نحو 900 الف لاجئ سوري في سن الدراسة محرومون من التعليم في العالم.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.