اليوم السبت 21 يناير 2017 - 08:29
أخر تحديث : الأربعاء 19 أكتوبر 2016 - 4:26 مساءً

إسبانيا تشيد بريادة المغرب في مجال مكافحة الإرهاب

إسبانيا تشيد بريادة المغرب في مجال مكافحة الإرهاب
بتاريخ 19 أكتوبر, 2016

أكد كاتب الدولة الإسباني في الشؤون الخارجية، إيغناسيو إيبانيز روبيو، على العلاقات المميزة والتعاون المتين بين المغرب واسبانيا، ناقلا إشادة بلاده بريادة المغرب في مجال مكافحة الإرهاب.

وقال إيبانيز روبيو، في تصريح للصحافة، عقب جلسة مباحثات مع الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، امباركة بوعيدة، إن “التعاون بين المغرب وإسبانيا في مجال محاربة الهجرة السرية ومكافحة الإرهاب ممتاز.إننا نشيد بريادة المغرب في مجال مكافحة الإرهاب”.

وأكد المسؤول الإسباني أن “هذا اللقاء شكل مناسبة لاستعراض العلاقات الثنائية النموذجية”، منوها ب”التعاون الممتاز” بين مدريد والرباط في كافة المجالات. كما أعرب عن ارتياحه لمتانة العلاقات الاقتصادية بين المغرب وإسبانيا، مذكرا بأن إسبانيا هي أول مزود للمملكة.

وأضاف إيبانيز روبيو “لقد تطرقنا أيضا إلى الوضع في بعض بلدان المنطقة، وخاصة في ليبيا”، مشيدا بالدور الذي قامت به المملكة من أجل التوصل إلى اتفاق الصخيرات الذي مكن من تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في هذا البلد بدعم من المجتمع الدولي.

من جهتها، أوضحت بوعيدة أن هذا اللقاء مكن من التأكيد على أهمية العلاقات بين المغرب وإسبانيا “التي تبقى قوية جدا وبناءة على جميع الأصعدة”، وخاصة في المجال الأمني، ولكن أيضا على المستويات السياسية والاقتصادية والبرلمانية.

وأبرزت الأهمية التي يكتسيها الحوار الثنائي “البناء جدا”، مشيدة بالمواقف “الايجابية، الموضوعية والناضجة” لإسبانيا إزاء المغرب على الصعيد الدولي.

وأشارت إلى أن هذه المقابلة شكلت فرصة “لاستعراض العديد من القضايا متعددة الأطراف، وكذا السياسة التي ينهجها المغرب في إفريقيا والاستعدادات الجارية لتنظيم الدورة الـ22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية (كوب22)” المقررة ما بين سابع و18 نونبر المقبل بمراكش.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.