اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 11:40
أخر تحديث : الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 11:53 صباحًا

روسيا: مسلمو موسكو يؤدون صلاة عيد الفطر المبارك

روسيا: مسلمو موسكو يؤدون صلاة عيد الفطر المبارك
بتاريخ 5 يوليو, 2016

احتفل المسلمون في العاصمة موسكو، صباح اليوم الثلاثاء 5 يوليو ، بحلول عيد الفطر المبارك، وذلك بالتوافد على مسجد موسكو “الجامع” لإداء صلاة العيد، في أجواء ممتلئة بالسعادة والفرح.

وخصصت سلطات موسكو 7 نقاط في العاصمة الروسية للاحتفال بعيد الفطر المبارك، مما سيتيح تفادي مشاكل المرور.

وأعلن نائب رئيس مجلس مفتيي روسيا، روشان أبياسوف، في حديث لوكالة “نوفوستي” أن المراسم الاحتفالية بعيد الفطر في العاصمة الروسية ستجري في 7 نقاط، بما فيها أربعة مساجد، على رأسها مسجد موسكو الجامع، حيث سيلقي رئيس مجلس مفتيي روسيا، راوي عين الدين، خطبة عيد الفطر، التي ستبثها قناة “روسيا-1″، وثلاث منصات إضافية، يستطيع المسلمون فيها أداء الصلاة والاستماع إلى الخطبة.

وأوضح أبياسوف أن الجزء الأساسي من المراسم سيجري بين الساعتين 7 و8 صباحا، لتستأنف حركة المرور في الشوارع المغلقة بحلول الظهر.

وأضاف المفتي أن العديد من المتطوعين، بمن فيهم العمال المهاجرين من دول آسيا الوسطى، سوف يساعدون المصلين.

577b4367c46188c4508b456d

إلى ذلك، أفادت محطة إذاعة “موسكو تقول”، نقلا عن المركز المعلوماتي التابع لدائرة نقل موسكو، بأن عددا من شوارع العاصمة، التي ستجرى فيها مراسم احتفالية، ستغلق بشكل كلي أو جزئي من الساعة 4 إلى 11 صباحا.

وأشارت دائرة وسائل إعلام موسكو أن جهاز أمن العاصمة سيتخذ إجراءات إضافية لضمان أمن المصلين ومحاربة التجارة غير الشرعية في الأماكن المخصصة للاحتفالات.

وأعلن متحدث باسم المديرية الروحية لمسلمي موسكو، لوكالة “تاس”، أن المطاعم المسلمة في العاصمة الروسية ستقدم إلى زوارها، 5 يوليو/تموز، حلوى مجانية بمناسبة العيد المبارك، قائلا إن ذلك “سيجعل من موسكو منصة ضخمة، ستجري فيها احتفالات بعيد الفطر في إطار التقاليد الإسلامية وروح حسن الضيافة”.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من المسلمين يشاركون سنويا في مراسم احتفالية بعيد الفطر المبارك في العاصمة موسكو، إذ بلغ عدد المصلين في العام 2015 نحو 160 ألف شخص.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.