اليوم الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 20:39
أخر تحديث : الإثنين 24 أكتوبر 2016 - 8:57 صباحًا

اشتراكيو إسبانيا يفسحون المجال لحكومة “الشعب”

اشتراكيو إسبانيا يفسحون المجال لحكومة “الشعب”
بتاريخ 24 أكتوبر, 2016

بات حزب الشعب الإسباني الذي يتزعمه ماريانو راخوي، قريبا من الحصول على فترة ثانية في السلطة، الأحد، بعد موافقة الحزب الاشتراكي، منافسه الرئيسي، على الامتناع عن المشاركة في تصويت وشيك بالثقة مما ينهي عشرة أشهر من الأزمة السياسية.

وعانت إسبانيا جمودا سياسيا، بعدما أدت الانتخابات الوطنية في ديسمبر ويونيو، إلى عدم حصول أي حزب على الأغلبية، مما أصاب المؤسسات بالشلل وهدد بإعاقة التعافي الاقتصادي.

وتفاديا لإمكانية إجراء انتخابات للمرة الثالثة، تنازل الحزب الاشتراكي ذو التوجهات اليسارية وهو من الخصوم التقليديين لحزب الشعب المحافظ عن موقفه، في اجتماع داخلي غير عادي للاختيار بين انتخابات عامة للمرة الثالثة أو السماح لراخوي بالحكم.

وصوت أعضاء كبار بالحزب لصالح ترك السلطة لراخوي بواقع 139 بينما أيد 96 الامتناع عن تصويت بالثقة، في البرلمان، الأسبوع الجاري، وفق ما ذكرت رويترز.

ومن المرتقب أن تواجه حكومة راخوي، برلمانا عدائيا شديد الانقسام خلال الأعوام الأربعة المقبلة، وهو ما يفتح مجالا جديدا للاضطراب السياسي في إسبانيا.

وينتظر أن يركز راخوي على الحفاظ على التعافي الاقتصادي بعد سنوات من الركود وعلى خفض النفقات للوفاء بأهداف الميزانية.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.