اليوم الثلاثاء 17 يناير 2017 - 21:15
أخر تحديث : الإثنين 22 يونيو 2015 - 11:18 صباحًا

لقاء موسع لتجمع مسلمي بلجيكا مع السادة والسيدات الوعاظ والواعظات

لقاء موسع لتجمع مسلمي بلجيكا مع السادة والسيدات الوعاظ والواعظات
بتاريخ 22 يونيو, 2015

في إطار المواكبة الميدانية لمؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا لعملية رمضان 1436هجرية الموافق ل2015 ميلادية،إنعقد بمقر التجمع بالعاصمة البلجيكية بروكسيل لقاء موسع مع الوعاظ و الواعظات التابعين للبعثة المغربية ترأسه رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا الأستاذ صلاح الشلاوي الذي رحب في بداية كلمته القيمة بالحاضرين مستعرضا أهم الخطوط العريضة لبرنامج عملية رمضان لهاته السنة فيما يخص الندوات المزمع عقدها في مساجد المناطق البلجيكية الثلاث،داعيا الوعاظ و الواعظات إلى تبليغ رسالة الإسلام الحقة التي تدعوا للسلم و التعايش و تنبذ كل أشكال العنف و التطرّف، و هو ما ينطبق على نموذج الإسلام المغربي المشهود له بالوسطية و الإعتدال.

السيد رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا الأستاذ صلاح الشلاوي لم يدع الفرصة تمر دون أن يذكر الحاضرين بالزيارة الناجحة التي نظمها التجمع للمغرب في الفترة بين 6 و 13 أبريل 2014،و التي شارك فيها ممثلي الديانة المسيحية و حاخامات يهودية و علماء مسلمين، مكنتهم من إكتشاف التعايش الكبير الحاصل بين جميع الديانات السماوية بالمغرب،و هو ما جعل الوفد فور عودته لبلجيكا يخرج بتوصيات مهمة على ضوء هاته الزيارة منها حث الأوربيين و أصحاب الديانات الأخرى على زيارة المغرب بإعتباره نموذجا مثاليا يستحق الإحتذاء به.

اللقاء تم الإتفاق خلاله على مواضيع الندوات و أسماء السادة الوعاظ و الواعظات الذين ستسند لهم مهمة إلقاء الندوات في المساجد خلال هذا الشهر المعظم .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.