اليوم الأحد 22 يناير 2017 - 05:54
أخر تحديث : السبت 18 يونيو 2016 - 6:35 مساءً

مغربية حامل مقيمة بإيطاليا تحاول الإنتحار بشرب “جافيل” في رمضان

مغربية حامل مقيمة بإيطاليا تحاول الإنتحار بشرب “جافيل” في رمضان
بتاريخ 18 يونيو, 2016

شهدت مدينة ريجيو إميليا بشمال إيطاليا، يوم الخميس 16 يونيو الجاري، حادثا مأساويا كادت فيه سيدة مغربية حامل أن تفقد حياتها وذلك بسبب تناولها كمية من سائل التنظيف “جافيل” بعد نزاع بسيط مع مواطنة مغربية أخرى تقطن معها في نفس محل سكناها.

وتوصل رجال الإنقاذ والأمن بعدة مكالمات من أشخاص سمعوا صراخا يصدر من وراء أسوار شقة المغربيتين يوم أمس، اول قرابة الساعة الخامسة ظهرا، وهو ما تمت الإستجابة له حيث حضر الأمن ورجال الإسعاف إلى العمارة التي شهدت الحادث.

ونقلت فرق الإسعاف المرأة المغربية التي شربت المحلول الخطير والتي كانت حاملا، في حالة حرجة، إلى مستشفى المدينة حيث تم إنقاد حياتها وحياة جنينها بعد أن أجرى لها الأطباء عملية تنظيف معدتها وجنينها الذي قالت مصادر طبية أنه بلغ مراحله الأخيرة وسيولد في القريب العاجل.

وماتزال الأم تحت الرعاية الطبية بمستشفى ريجيو إميليا لكنها تجاوزت مرحلة الخطر، وقد قام رجال الأمن بنقل مجموعة من الشهود إلى المحافظة الامنية بغية الإستماع إليهم لكشف الأسباب التي دفعت المغربية إلى القيام بسلوكها الذي كاد يودي بحياتها وحياة جنينها.ومن بين الأشخاص الذين إستمع إليهم رجال الشرطة المغربية الأخرى التي تسكن معها.

وبحسب مصادرأمنية، فإن خصاما وقع بين المغربيتين هو الذي دفع السيدة الحامل إلى شرب محلول جافيل بعد أن هددتها المغربية الاخرى بطردها من المنزل الذي تكتريه في اسمها. وقد اقدمت على فعلتها لأنها كانت تخشى خروجها إلى الشارع.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.