اليوم الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 02:22
أخر تحديث : الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 7:33 مساءً

ملاكم مغربي ينحدر من اقليم الدريوش يفارق الحياة بطعنات آلة حادة بإسبانيا

ملاكم مغربي ينحدر من اقليم الدريوش يفارق الحياة بطعنات آلة حادة بإسبانيا
بتاريخ 30 نوفمبر, 2016

أفادت وسائل إعلامية اسبانية وهولندية ان ملاكما ريفيا ينحدر من بلدة كرونة التابعة لجماعة تمسمان اقليم الدريوش ويحمل جنسية هولندية قد قتل طعنا بآلة حادة نهاية الاسبوع الماضي بينما كان يقضي عطلته بمدينة غرناطة الاسبانية..

واضافت نفس المصادر ان الشاب البالغ من العمر 21 سنة كان يمارس رياضة الملاكمة في صالة رياضية بمدينة اندهوفن لمدة طويلة، سافر لقضاء نهاية الاسبوع بمدينة غرناطة الا ان شجار نشب بينه وبين عدد من الشبان الاسبان تسبب في طعنه هو ومرافقه بآلة حادة في ما نجا مرافقه البالغ من العمر 22 سنة من الحادث..

وحسب جريدة اسبانية محلية بمدينة عرناطة فان الحادث وقع في الساعات الاولى من صباح يوم الاحد الماضي عندما عثر مواطنون على جثة الملاكم الريفي الذي يدعى اسامة التدلاوي مضرجا بدماءه وسط الشارع حيث تم نقله الى المستشفى الا انه كان قد فارق الحياة نتيجة الطعنات القاتلة التي تلقها على مستوى الرأس..

وقال مدرب الملاكم الريفي الذي كان يتدرب عنده في صالته بمدينة اندهوفن الهولندية ان اسامة التدلاوي كان شابا لطيفا جدا ومرحا وكان يملك قلبا من ذهب حسب تعبيره الشيء الذي قاله ايضا اصدقاءه بتمسمان التي كان يزورها كل صيف رفقة عائلته حيث عبر جلهم عن صدمتهم بعد سماع هذا الخبر المؤلم..

ومن جانب آخر قامت عناصر الشرطة الاسبانية بايقاف شخصين يشتبه انهما من منفذي الاعتداء على اسامة حيث وضعا رهن الاعتقال الاحتياطي الى حين التحقيق في القضية.

وحسب المصادر ان جثة الشاب ستوارى الثرى بمسقط رأسه ببلدة بني مليكشن تمسمان يوم غد الخميس.

15203141_1331927383505010_4135673744295870394_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.