اليوم الخميس 30 مارس 2017 - 05:54
أخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 4:19 مساءً

بلاغ اللجنة الوطنية لتفعيل وتنفيذ خلاصات وتوصيات الندوة الوطنية حول ”السياسات اللاشعبية واللاجتماعية في التشغيل وآفاق النضال المشترك ضد البطالة”‎

بلاغ اللجنة الوطنية لتفعيل وتنفيذ خلاصات وتوصيات الندوة الوطنية حول ”السياسات اللاشعبية واللاجتماعية في التشغيل وآفاق النضال المشترك ضد البطالة”‎
بتاريخ 14 مايو, 2015

عقدت اللجنة الوطنية لتفعيل وتنفيذ خلاصات وتوصيات الندوة الوطنية حول ”السياسات اللاشعبية واللاجتماعية في التشغيل وآفاق النضال المشترك ضد البطالة”، المنظمة من قبل المكتب الوطني للشبيبة العاملة المغربية بالحسيمة بتاريخ 25 يناير 2015، اجتماعا يوم السبت 9 ماي 2015 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بمدينة الحسيمة.

الإجتماع تناول في بداية أشغاله مستجدات ملف التشغيل و البطالة ببلدنا التي ما فتئت انعكاساتها السلبية تتفاقم وتتعمق بشكل يجعل التساؤل حول وجود سياسة عمومية من عدمه لمواجهة هذه المعضلة أمرا مشروعا خاصة في ظل استمرار الانصياع الحكومي لإملاءات المؤسسات المالية الدولية، والاستمرار في إنتاج تشريعات وقوانين ترسم الهشاشة ومواصلة تراجع الدولة عن دورها في خلق مناصب الشغل وحمايتها كمشغل عمومي ملزم بالانشغال بالملف الاجتماعي كأولوية مجتمعية.

وفي ظل سياسات حكومية فاشلة في التشغيل قائمة على استراتيجية ستعمق البطالة وتكرس تفكيك الوظيفة العمومية والعمل القار وتعمم التعاقد، خاصة في ظل ضغط قوي لأرباب للباطرونا من أجل تكريس المرونة في التشغيل وضرب عقود العمل الدائمة واستحداث عقود عمل هشة ومرنة تزيد من استغلال الشباب في إطار عقود عمل مؤقتة بدون حقوق ولا ضمانات قانونية، وتشرعن الطرد والتسريح الجماعي للعمال..

كما تداول الاجتماع في السبل و الآليات القمينة بأجرأة و تنفيذ توصيات الندوة ليقرر في نهاية أشغاله توجيه رسالة مفتوحة لكل إطارات المعطلين من أجل توحيد نضالاتها و تجميع جهودها الكفاحية و دعوتها للاجتماع بلجنة المتابعة على أرضية إعلان الحسيمة الصادر عن الندوة، وعلى أرضية تفعيل خلاصاته وتوصياته في إطار بناء جبهة موحدة ضد البطالة.

11069864_474602342693198_2667300125734466607_n

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.