اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 22:12
أخر تحديث : الإثنين 24 أكتوبر 2016 - 12:27 مساءً

نصائح عملية لتحافظ على نشاطك وطاقتك طيلة أوقات عملك؟

نصائح عملية لتحافظ على نشاطك وطاقتك طيلة أوقات عملك؟
بتاريخ 24 أكتوبر, 2016

غالباً ما يكون النجاح ثمرة العمل الجاد والمثابرة والاجتهاد. ولكن بذل مجهوداً كبيراً لأداء وظيفتك على أكمل وجه قد يستنزف طاقتك ونشاطك ويقلل من مستوى تحفيزك. فكيف يمكنك مواجهة ذلك؟

إن كنت تجد صعوبة في الحفاظ على نشاطك وطاقتك أثناء سعيك لتحقيق أهدافك وأحلامك، ستعمل هذه النصائح من بيت.كوم على تحفيزك في كافة الأوقات وتساعدك في الحفاظ على مستويات عالية من النشاط والطاقة:

1. تأكد بأن أهدافك واضحة

كي تحافظ على مستوى تحفيزك، يتعين أولاً التمتع بفكرة واضحة حول الأمر الذي تقوم به وطريقة قيامك به. فالتمتع بمعرفة حول الأهداف التي تسعى لتحقيقها سيساعدك على تقسيم مهامك الى سلسلة من الخطوات التي تساعدك على الوصول الى كافة أهدافك. في الواقع، أشار الرسم البياني الذي أجراه بيت.كوم مؤخراً حول “أسرار النجاح المهني في الشرق الأوسط” الى أن 34,4% من المهنيين لديهم رؤية بأن يكونوا مبدعين في العمل. إن التمتع بمثل هذه الرؤى هو سر الحفاظ على تحفيزك في كافة الأوقات.

2. اتبع نمط حياة صحي

لا يمكنك أن تشعر فجأة بالتحفيز في العمل، فالتحفيز هو نمط حياة يبدأ من منزلك. إن القيام بتدريب بسيط قبل الدخول الى مكتبك أو تناول وجبة تزيد من مستوى نشاطك يقودك الى الطريق الصحيح ويمنحك مستوى الطاقة اللازم لأداء كافة مهامك بفعالية.

3. قم بأداء مهام متنوّعة

إن أداء نفس المهام مراراً وتكراراً قد يشعرك بالضجر والملل. حاول تنظيم جدول أعمالك بطريقة تضمن لك أداء مهام مختلفة ومتنوّعة. قم بالانتقال من مهمة الى أخرى يمكنك فيها استخدام مهارات مختلفة.

4. شاهد أشرطة الفيديو واستمع الى الموسيقى

يستطيع بعض الأشخاص التركيز بشكل أفضل في حال كانوا يستمعون الى الموسيقى. قد يساعدك مشاهدة أشرطة الفيديو أو الاستماع الى الموسيقى لبضع دقائق على تحسين مزاجك ونفسيتك. يمكنك مشاركة أشرطة الفيديو التي لها علاقة بالعمل مع زملائك، فذلك سيشعرك بالسعادة ويقوّي علاقتك مع فريق عملك.

5. استمع الى ملاحظات الآخرين

إن الاستماع الى ملاحظات الآخرين هو عنصر محفّز، فهو يشجع الآخرين على الاطلاع على أعمالك وتقديرها. كما تعد ملاحظات الأخرين أيضاً وسيلة فعّالة لتحسين أدائك والتمتع برؤية واضحة حول هدفك النهائي وطريقة تحقيقه. يمكنك الطلب من مديرك أو زملائك توضيح ملاحظاتهم في حال كانت غامضة أو غير بنّاءة. في الواقع، تعمل ملاحظات الآخرين على تعزيز معرفتك وصقل مهاراتك حتى وان كانت غير إيجابية. وإن كنت تشعر بأنك لا تتلقى ملاحظات كافية، يمكنك الاستعانة بإختبارات التقييم الذاتي التي يقدمها بيت.كوم والتعرّف أكثر على نفسك.

6. اتبع عادات يومية

بدلاً من النظر الى العمل على أنه عملية متجددة باستمرار، اعتبره مجموعة من العادات اليومية التي تعرف جيداً كيف تؤديها وقمت باتقانها مع الوقت.

7. قم بالأمور التي لا تشعرك بالارتياح

لا بأس إن كان عملك مريح، ولكن تذكر بأن الارتياح يؤثر سلباً على مستوى تحفيزك. إن الخروج من منطقة الراحة الخاصة بك قد يساعدك على التمتع بالالهام. انظر الى ذلك على أنه تمرين ذهني يساعدك في الحصول على نتائح أفضل وإثراء معرفتك الشخصية. يمكنك مثلاً طلب أداء مهام جديدة لم تعمل عليها من قبل، أو اتباع أساليب وتقنيات جديدة عند أداء المهام المتكررة. كما يمكنك أيضاً التسجيل في بعض الدورات الإلكترونية وفرص التدريب كتلك التي يقدمها بيت.كوم.

8. كافئ نفسك

يجب عليك أحياناً خداع نفسك لأداء مهام أكثر، خاصة إن كنت تجدها مملة ومتعبة. قم بمكافأة نفسك بأي شكل تفضله عند تحقيقك لهدف ما. يمكنك مثلاً تناول وجبة لذيذة أو القيام برحلة خلال عطلة نهاية الأسبوع أو حتى تناول المثلجات.

9. قم بالأمور على طريقتك الخاصة

لا يعني ذلك أنك ستنجح دوماً في إنجاز كل ما تريده، الا أنه يجب عليك أحياناً أخذ العمل على محمل شخصي وأدائه على طريقتك الخاصة كي تتمكن من تقدير النتائج وتحمّل مسؤوليتها.

10. خذ قسطاً وافراً من النوم

احرص على النوم لساعات كافية كي تتمكن من استعاة نشاطك في اليوم التالي. لا ترهق نفسك أو تعمل على حساب صحتك، خاصة إن لم تكن المسألة مستعجلة. فأخذ قسطاً وافراً من النوم والاهتمام بصحتك سيساعدك على التخلّص من الإكتئاب وسيمنحك الطاقة اللازمة لتحقيق النجاح.

وختاماً، ستساعدك هذه النصائح البسيطة في التغلّب على الخوف والتحديات التي تواجهك يومياً في العمل. في الواقع، توجد أشكال مختلفة للخوف وهو يؤثر سلباً على مستوى تحفيزنا ويعيق تقدمنا في العمل. كل ما يهم هو مواجهة الخوف في العمل وكل ما يؤثر سلباً على مستوى تحفيزنا. وان كنت قادراً على التغلّب على خوف معين كعدم التمتع بهدف مثلاً، لن يمنعك أي شيء من مواجهة خوف أكبر كتقبّل ملاحظات الآخرين.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.