اليوم الثلاثاء 28 مارس 2017 - 17:00
أخر تحديث : الخميس 30 أبريل 2015 - 1:30 مساءً

المجلس البلدي لأزغنغان يعقد دورة أبريل العادية لسنة 2015

المجلس البلدي لأزغنغان يعقد دورة أبريل العادية لسنة 2015
بتاريخ 30 أبريل, 2015

عقد المجلس البلدي لأزغنغان يوم الأربعاء 29 أبريل 2015 على الساعة الحادية عشرة صباحا دورة أبريل العادية لهذه السنة برئاسة رئيس البلدية عبدالقادر سلامة و 13 عضوا وباشا مدينة أزغنغان عبدالقادر مطروكي ،وبعض المصالح الخارجية: ممثل عن عمالة إقليم الناظور، ممثل عن الوكالة الحضرية بالناظور، المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب، رئيس وكالة أزغنغان للكهرباء، وذلك قصد دراسة جدول الاعمال المكون من 8 نقاط وهي كالتالي:

1 – دراسة مشروع المخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية للناظور الكبير.

2 – مآل الملتمسات المتعلقة بمشكل القناة الرئيسية للواد الحار بدواري إبنعليتا والعمال.

3- المصادقة على إتفاقية شراكة حول إنجاز مشروع دعم وتجهيز مرافق المركب السوسيوتربوي لأزغنغان في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

4- المصادقة على اتفاقية شراكة حول اقتناء حافلة لنقل الطالبات والطلبة الجامعيين في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

5- دراسة إمكانية تجديد عقد التدبير المفوض لإستغلال وصيانة منشآت الإنارة العمومية بأزغنغان.

6- المصادقة على اتفاقية الشراكة المبرمة بين بلدية أزغنغان وجمعية طلبة أزغنغان والنواحي لنقل الطلبة إلى الكلية المتعددة التخصصات بسلوان.

7- المصادقة على فتح المقبرة الإسلامية الجديدة الكائنة بقرية مولاي الحسن بأزغنغان.

8- دراسة إمكانية عقد شراكة من أجل تدبير وصيانة فضاء حديقة للاعائشة بأزغنغان.

فبعد افتتاح الجلسة و الترحيب من طرف الرئيس، أعطى الرئيس الإنطلاقة في النقاش على نقط جدول الأعمال، فتقرر في النقطة الأولى والتي تضم مشاريع ستقام مكان الثكنة العسكرية وهي بناء منطقة مخصصة للسكن الإجتماعي، مستشفى، مرفق إداري، قاعة رياضية، مرفق تعليمي ،ساحة مركزية، مجزرة، تجزئة المنظلر الجميل العمران، تأجيلها إلى جلسة أخرى وذلك قصد إطلاع أعضاء المجلس على جميع معطيات المخطط التوجيهي من أجل إبداء إقتراحاتهم وآرائهم، أما النقطة الثانية فقد تمت المصادقة على مقررين: الأول وهو مطالبة البلدية للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب بالإسراع في إنجاز وإيجاد حل لهذا المشكل، والثاني هو قررت البلدية بعقد اتفاقية شراكة بينها وبين المكتب الوطني للماء الصالح للشرب ووزارة البيئة ومؤسسة محمد السادس للبيئة من أجل المساهمة ماديا لإنجاز هذا المشروع كما أكد رئيس المجلس أن البلدية ستساهم بـ 50 مليون.

أما فيما يخص النقطة الخامسة فبعد تلاوة تقرير من طرف حسن البوعزاتي عن مشاكل واقتراحات وتوصيات في شأن الإنارة العمومية بأزغنغان، تقدم أيضا ممثل وكالة أزغنغان للكهرباء بدوره بتقرير مفصل عن نقط الإتفاقية الجديدة التي ستبرم بينهما إن تمت المصادقة عليها من طرف البلدية، وتقرر في هذ النقطة تأجيلها إلى جلسة أخرى قصد إطلاع المجلس على الإتفاقية المقدمة من طرف الوكالة وذلك لإضافة اقتراحاتهم.

أما باقي النقط 3،4،6،7،8 فقد تم المصادقة عليها بإجماع من طرف المجلس وذلك لما لها من أهمية لهذه النقط من نفع على الساكنة أجمع.

للإشارة فقط فقد لوحظ غياب تام للمعارضة رغم دورها في متابعة مثل هذه النقط المتعلقة بحاجيات السكان وهنا يطرح السؤال نفسه ما هو السبب عن مقاطعتهم لدورات المجلس؟

resized_DSC_1193

resized_DSC_1202

resized_DSC_1206

resized_DSC_1210

resized_DSC_1211

resized_DSC_1214

resized_DSC_1217

resized_DSC_1219

resized_DSC_1220

resized_DSC_1221

resized_DSC_1225

resized_DSC_1227

resized_DSC_1228

resized_DSC_1229

resized_DSC_1230

resized_DSC_1232

resized_DSC_1236

resized_DSC_1237

resized_DSC_1241

resized_DSC_1243

resized_DSC_1245

resized_DSC_1246

resized_DSC_1247

resized_DSC_1248

resized_DSC_1249

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.