اليوم الثلاثاء 28 مارس 2017 - 17:00
أخر تحديث : الخميس 25 يونيو 2015 - 11:08 صباحًا

الناظور تحقق مراتب جد متقدمة في نتائج الدورة العادية للبكالوريا

الناظور تحقق مراتب جد متقدمة في نتائج الدورة العادية للبكالوريا
بتاريخ 25 يونيو, 2015

تبعا للنتائج التي أعلنتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني للدورة العادية لامتحانات البكالوريا لهذه السنة، فقد حققت نيابة الناظور نتائج سارة، حيث بلغ معدل النجاح في هذه الدورة:

بخصوص القطاع العمومي:  61,14% إقليميا، مقابل  51,12% جهويا؛

نسبة النجاح في القطاعين العمومي والخصوصي معا، تبلغ النسبة 61,52 % إقليميا، مقابل 51,71% جهويا؛

أما بخصوص الأحرار، فقد بلغت نسبة النجاح في وسطهم 26% إقليميا مقابل 8,88% جهويا.

وبناء على اللوائح العامة للناجحين، والتي سلمت للسيدات والسادة رؤساء مراكز الامتحان يومه 24 يونيو، فإن مئات التلاميذ والتلميذات، قد حازوا شهادة البكالوريا بميزات متنوعة ما بين حسن جدا، وحسن ومستحسن، باعتبار المعدلات التي حصلوا عليها في الامتحان المذكور.

كما أنه من المتوقع أن ترتفع هذه النسب، بعد نتائج الدورة الاستدراكية التي سيشارك فيها مئات المترشحين.

وبهذه المناسبة السارة، يتقدم عبد الله يحيى، النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالناظور، أصالة عن نفسه، ونيابة عن السيد مدير الأكاديمية الجهوية، وأسرة التربية والتكوين بالإقليم، بالتهنئة للتلاميذ والتلميذات الناجحين وأسرهم وأساتذتهم وأستاذاتهم، متمنيا لهم مسارا تعليميا ومهنيا موفقا، وآملا في الوقت نفسه أن يحالف النجاح في الدورة الاستدراكية كل المترشحين الذين سيشاركون فيها.

ويغتنم المناسبة السعيدة، للإعراب عن شكره الخالص وتقديره العميق، للسيدات والسادة الأساتذة العاملين بالمؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية، وهيئات الإدارة التربوية والمراقبة والملاحظين والمفتشين وغيرهم، وللعاملين بمقر النيابة، على الجهود المباركة المثمرة التي بذلوها طيلة السنة الدراسية في خدمة التلاميذ وتعليمهم وتربيتهم، وكذا جمعيات آباء وأمهات التلاميذ والنقابات المهنية على الدعم المتواصل الذي يحيطون به المؤسسات التعليمية.

كما يتوجه بالشكر الجزيل والثناء العاطر إلى السادة عامل إقليم الناظور، ومدير الأكاديمية الجهوية للجهة الشرقية، والسلطات الأمنية من شرطة ودرك ملكي وقوات مساعدة، ورؤساء المجالس المنتخبة، وسائر الفاعلين، على إسهامهم الثمين في توفير الشروط الملائمة والظروف المساعدة على التدبير الناجح لهذا الامتحان.

أزيد من 179 ألف ناجح في البكالوريا و176 ألف مترشح سيجتازون الدورة الاستدراكية

أوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أن نسبة النجاح لدى الإناث بلغت 49,79 في المائة، مقابل 41,23 في المائة لدى الذكور، وبلغ عدد الناجحين الممدرسين 167 ألفا و89 ناجحا، بنسبة نجاح بلغت 51,54 في المائة، فيما بلغت نسبة النجاح لدى فئة المترشحين الأحرار 17,06 في المائة.

وأضاف البلاغ، أن نسبة النجاح في قطب الشعب العلمية والرياضية والتقنية بلغت 47,68 في المائة، و44.48 في المائة في قطب الشعب الأدبية والأصيلة.

يذكر أن العدد الإجمالي للمترشحين لامتحانات البكالوريا برسم دورة 2015، بلغ 506 آلاف و814 مترشحة ومترشحا، بينما استقر عدد الحاضرين لاجتياز هذه الامتحانات في 397 ألفا و459 مترشحة ومترشحا.

وسيجتاز الدورة الاستدراكية، أيام 07 و08 و09 يوليوز المقبل، ما يفوق 176 ألفا و500 مترشحة ومترشحا، ما يمثل نسبة 44,42 في المائة من عدد المترشحين الحاضرين في الدورة العادية.

وأشادت الوزارة، في بلاغها، بالمجهودات المبذولة من طرف نساء ورجال التربية والتكوين في إنجاح مختلف محطات هذا الاستحقاق الوطني، وبجهود السلطات المحلية والأمن الوطني والدرك الملكي والقوات المساعدة والوقاية المدنية وكافة المتدخلين، من أجل تحصين مصداقية شهادة البكالوريا الوطنية وصون الحق في تكافؤ الفرص، داعية الجميع إلى مواصلة الجهود وبالحرص نفسه، على إنجاح محطة الدورة الاستدراكية.

يشار إلى أن عدد حالات الغش المضبوطة من قبل المراقبين ولجان الحراسة في امتحانات الدورة العادية، بلغ ما مجموعه 3066 حالة غش على الصعيد الوطني، ضمنها نسبة مهمة ضبطت تغش باستعمال وسائل تكنولوجية متطورة، وعلى رأسها الهواتف الذكية.

وشهدت الدورة العادية احتجاجات في العديد من مراكز الامتحانات خلال (اليوم الثاني للامتحان)، خصوصا بالعاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء، بسبب تسريب مادة الرياضيات التي كانت موضوع اختبار الفترة الصباحية، ما جعل عناصر الأمن تتدخل في بعض الثانويات لضمان استتباب الأمن. وأعادت وزارة التربية الوطنية الامتحان في المادة المسربة.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.