اليوم الأحد 26 مارس 2017 - 11:15
أخر تحديث : الجمعة 9 أكتوبر 2015 - 5:09 مساءً

بني أنصار حاضرة في حفل تكريم صفوة من المنتمين لأسرة المقاومة وجيش التحرير بعمالة الناظور

بني أنصار حاضرة في حفل تكريم صفوة من المنتمين لأسرة المقاومة وجيش التحرير بعمالة الناظور
بتاريخ 9 أكتوبر, 2015

أكد المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير السيد مصطفى الكثيري، اليوم الخميس بالناظور، أن تخليد ذكرى انطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة “واجب” لإحياء الذاكرة الوطنية والحفاظ عليها، ونقل ما تحمله من دروس وعبر وما تزخر به من قيم ومعاني للأجيال المتعاقبة.

وأبرز السيد الكثيري، خلال مهرجان خطابي نظم بمناسبة تخليد الذكرى ال 60 لانطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة، أن من حق الأجيال الصاعدة أن تعرف تاريخ بلدها الغني بالملاحم البطولية والمواقف النضالية والقيم الوطنية، والذي يعد أحد المكونات الأساسية للرأسمال الروحي والمعنوي الذي ينبغي استثماره وتوظيفه في ما يخدم مصالح الوطن.

وبعد أن ذكر بالمعارك البطولية التي خاضها المقاومون في شمال المملكة بقيادة محمد الشريف أمزيان ومحمد بن عبد الكريم الخطابي والتي “قضت مضاجع المستعمر وهزت أركانه”، قال السيد الكثيري إنه بفضل عزيمة المغاربة وإيمانهم بعدالة قضيتهم والتحام الحركة الوطنية بالعرش العلوي استطاع الوطن تحقيق مبتغاه والتحرر من الاستعمار.

وأشار إلى أن تخليد ذكرى انطلاق عمليات جيش التحرير بشمال المملكة يكتسي هذه السنة أهمية خاصة لكونه يأتي في أجواء من اليقظة والتعبئة والتجند للدفاع عن قضية الوحدة الترابية للمملكة وإحباط مخططات ومناورات الخصوم و”المتربصين بحقوق المغرب المشروعة على ترابه المقدس”.

وفي معرض حديثه عن الجهود التي تبذلها المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير لحفظ الذاكرة الوطنية والمحلية، قال السيد الكثيري إنه تم إلى حد الآن بمختلف ربوع المملكة إنجاز 63 فضاء للذاكرة التاريخية للمقاومة وجيش التحرير من أصل 115 فضاء مبرمجا، مشيرا إلى أن نصيب إقليم الناظور منها سيصل إلى سبعة فضاءات.

وتم في ختام اللقاء، الذي حضره على الخصوص عامل إقليم الناظور المصطفى العطار ومسؤولون إقليميون ومنتخبون، تكريم صفوة من المنتمين لأسرة المقاومة وجيش التحرير اعترافا بتضحياتهم لصون كرامة البلاد والدفاع عن مقدساتها الدينية والوطنية، كما تم توزيع مساعدات مادية على بعض المنتمين لأسرة المقاومة.

من جهة أخرى، قام المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير والوفد المرافق له بزيارة نصب تذكاري أقيم بساحة التحرير (وسط الناظور) تخليدا لذكرى زيارة جلالة المغفور له محمد الخامس للمدينة في 15 يوليوز 1956.

*إلى ذلك يشار إلى أن مدينة بني انصار كانت حاضرة في هذا الحفل التكريمي بقوة ممثلة في تكريم كل من المرحوم عمر الخيري والمرحوم عيسى تختوخ، حيث ناب عنهما أبناؤهما في الحضور والتسلم.

IMG_9431

IMG_9429

IMG_9314

IMG_9320

IMG_9321

IMG_9323

IMG_9324

IMG_9325

IMG_9328

IMG_9329

IMG_9330

IMG_9332

IMG_9334

IMG_9340

IMG_9341

IMG_9344

IMG_9345

IMG_9346

IMG_9348

IMG_9351

IMG_9352

IMG_9353

IMG_9354

IMG_9356

IMG_9357

IMG_9361

IMG_9363

IMG_9365

IMG_9368

IMG_9370

IMG_9375

IMG_9377

IMG_9385

IMG_9388

IMG_9389

IMG_9390

IMG_9391

IMG_9395

IMG_9397

IMG_9401

IMG_9405

IMG_9411

IMG_9415

IMG_9417

IMG_9419

IMG_9422

IMG_9424

IMG_9425

IMG_9427

IMG_9433

IMG_9435

IMG_9437

IMG_9439

IMG_9440

IMG_9449

IMG_9450

IMG_9451

IMG_9453

IMG_9454

IMG_9456

IMG_9458

IMG_9460

IMG_9461

IMG_9464

IMG_9468

IMG_9470

IMG_9477

IMG_9483

IMG_9491

IMG_9493

IMG_9495

IMG_9499

IMG_9500

IMG_9504

IMG_9508

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.