اليوم الثلاثاء 28 مارس 2017 - 07:14
أخر تحديث : السبت 20 فبراير 2016 - 10:34 صباحًا

الخلية المفككة كانت ستنفذ عملية إنتحارية اليوم الجمعة بواسطة سيارة مفخخة يقودها قاصر

الخلية المفككة كانت ستنفذ عملية إنتحارية اليوم الجمعة بواسطة سيارة مفخخة يقودها قاصر
بتاريخ 20 فبراير, 2016

قال عبد الحق الخيام ، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، إن الخلية التي تم تفكيكها أمس الخميس كانت ستنفذ “عملية انتحارية اليوم الجمعة بواسطة سيارة مفخخة يقودها انتحاري قاصر عمره 16 سنة”.

وأضاف الخيام ، في ندوة صحفية حضرها ممثلون عن الصحافة الوطنية والأجنبية بمقر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، أن “القاصر قال للمحققين إنه تعرف على هذه الخلية عبر الفايسبوك” وأنه اقتنع بفكرة “تفجير نفسه بهدف الذهاب إلى الجنة”.

وأضاف الخيام أن الخلية التي تضم عشرة أفراد، من بينهم مواطن فرنسي اعتنق الإسلام، كانت تقيم في مدينة الصويرة، وكانت تعتزم إقامة معسكر نواحي مدينة طانطان. وأشار إلى أن هذه الخلية تختلف عن الخلايا الأخرى التي سبق للمديرية تفكيكها بكونها اتخذت شكل كوموندوس منظم وكان جاهزا للقيام بعملية إرهابية.

وكشف المختصون النقاب خلال نفس الندوة، التي تم خلالها عرض المحجوزات التي تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية من حجزها، عن خليط بيولوجي عثروا عليه يعتمد على مادة ممزوجة بقطع لحم ممزوجة بقطع من الليمون ومسامير، وذلك للحصول على سم “الكزاز” أو ما يعرف بـ “تيتاميك” وهي مادة تستعمل في أعمال إجرامية كسلاح بيولوجي، تؤثر على الجهاز العصبي المركزي، وتؤدي مباشرة إلى الوفاة.

ومن بين المحجوزات التي تم عرضها أيضا هناك قنينات تحتوي على مادة الكبريت، تستعمل كأسمدة في الفلاحة والزراعة، وتدخل في تركيبة شحنات وعبوات ناسفة ومتفجرة، ويمكن أن تحدث دمارا وتخريبا، وتنتج أثناء احتراقها غازات سامة ومبيدة، تصنف دوليا ضمن المبيدات المحظورة دوليا.

وقد تم تفكيك عدد من الخلايا الإرهابية في المدة الأخيرة في إطار العمل الاستباقي الذي تقوم به الأجهزة الأمنية الوطنية، وفي مقدمتها المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، المتميز بفعاليته في شل قدرات الجماعات الإرهابية على إلحاق الضرر بالأمن الوطني للمغرب، وفي الكشف عن الارتباطات الشبكية مع إرهابيين خارج المغرب، مما مكن من مساعدة شركاء المغرب من تجنب أعمال إرهابية وتفكيك خلايا إرهابية.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.


  • 1
    imis ntmazgha قال:

    سبحان الله
    اتساءل ما هو دين هؤلاء المرتزقة؟ الاسلام؟
    من المستفيد من حالة (اللا امن) التي تعيشها معظم الدول الاسلامية؟
    اما السؤال الاخر من اين أدخل هؤلاء الخوارج كل تلك المعدات و من يمولهم …..؟؟؟!!
    اللهم اجعل هذا البلد بلدا آمناً مطمئناً