اليوم الثلاثاء 17 يناير 2017 - 04:49
أخر تحديث : الخميس 16 يونيو 2016 - 10:20 صباحًا

إقبال كبير على التصدق بالدم بمعهد الامام مالك بأولاد ابراهيم

إقبال كبير على التصدق بالدم بمعهد الامام مالك بأولاد ابراهيم
بتاريخ 15 يونيو, 2016

انطلقت أول حملة للتصدق بالدم بمعهد الامام مالك بأولاد ابراهيم بالناظور، مساء يوم الثلاثاء 08 رمضان 1437هـ/ 14 يونيو 2016، وستسمر إلى آواخر شهر رمضان الأبرك.

والحلات ينظمها المجلس العلمي بالناظور بتنسيق مع مندوبية الشؤون الإسلامية ومندوبية الصحة بإشراف من بنك الدم.

وكانت مقدمة هذه الانطلاقة عبارة عن ندوة علمية بعنوان: “ومن احياها فكأنما أحيى الناس جميعا” شارك فيها كل من السيد ميمون بريسول واحمد مدهار والدكتور قنديل خيث تناولوا كلا من موقعه مقاصد هذه الحملات التي فيها كثير من الخير والنفع لبني الانسان ، فالتبرع بالدم وبالاضافة الى أنه إحياء للنفوس وإنقاذ لحياة الناس خاصة في الأوقات الحرجة مثل الأمراض الخطيرة والعمليات الجراحية وحوادث السير وغيرها، هي في نفس الوقت علاج ودواء للمتبرع، حيث يجدد دمه وينشط دورته الدموية التي تحتاج إلى رعاية وصيانة من حين لآخر، ثم هي كذلك صدقة، وصدقة جارية كالوقف والحبس.

وبعد هذه الندوة التي كانت داخل مسجد أولاد ابراهيم، والتي حضرها عموم الناس المواطينين والواطنات والسيد رئيس المجلس العلمي ومندوب الشؤون الإسلامية وأعضاء المجلس العلمي ووعاظه وواعظاته ومباشرة بعد صلاة التراويح أعطيت الانطلاقة الأولى لهذه الحملة الإنسانية التي عرفت إقبالا خاصة من قبل الشباب والشابات.

وللتذكير فإن برنامج هذه الحملات سيتواصل يومي الثلاثاء والخميس من الأسبوع بعد التراويح بعين المكان طيلة رمضان.

IMG_6899

IMG_6900

IMG_6901

IMG_6903

IMG_6904

IMG_6906

IMG_6911

IMG_6917

IMG_6919

IMG_6923

IMG_6924

IMG_6925

IMG_6927

IMG_6928

IMG_6929

IMG_6930

IMG_6931

IMG_6933

IMG_6934

IMG_6936

IMG_6939

IMG_6941

IMG_6944

IMG_6945

IMG_6948

IMG_6949

IMG_6951

IMG_6953

IMG_6954

IMG_6955

IMG_6956

IMG_6958

IMG_6896-(1)

IMG_6897

حملة-التربع-بالدم-لعام-2016

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.