اليوم السبت 25 مارس 2017 - 01:48
أخر تحديث : السبت 6 أغسطس 2016 - 11:14 صباحًا

رئيس المجلس العلمي بالناظور يشرف على تدشين مسجد أولاد يحيى بأزغنغان

رئيس المجلس العلمي بالناظور يشرف على تدشين مسجد أولاد يحيى بأزغنغان
بتاريخ 6 أغسطس, 2016

أشرف السيد ميمون بريسول رئيس المجلس العلمي بالناظور ظهر الجمعة خامس غشت 2016 الموافق لفاتح ذو القعدة 1437 هجرية على إعطاء الانطلاقة الرسمية لخطبة الجمعة بمسجد حي اولاد يحيى ب “ياث أراش” بتراب بلدية ازغنغان الذي انتهت به أشغال البناء مؤخرا.

و قد افتتح السيد بريسول الخطبة بهذا المسجد الجديد بموضوع حول تنفيذ الالتزامات و العهود و القيام بالمسؤوليات الملقاة على عاتق كل مسلم و مسلمة على أكمل وجه و بخاصة الذين يتولون تسيير شؤون المواطنين في المؤسسات العمومية من مدارس و إدارات كيفما كان نوعها حتى لا تبقى هذه الالتزامات دينا معنويا يثقل كاهلهم يوم القيامة.

و في ذات السياق أثنى الخطيب على كل من ساهم في بناء المسجد الجديد بهذه البقعة الطيبة باعتبارهم قد نوروا الإسلام بهذه المعلمة مستشهدا بحديث الرسول صلى الله عليه و سلم حينما قال للرجل القادم من الشام ( و هو مسيحي) الذي أوقد قناديل بالمسجد النبوي ” لقد نورت الاسلام بكامله و ليس المسجد فقط ” لما للمسجد من مكانة مركزية عند المسلمين.

و يتكون هذا المسجد الذي تم بناءه بحي أولاد يحيى ببلدية ازغنغان و المجاور للطريق الساحلية من قاعة الصلاة للرجال التي تبلغ مساحتها حوالي 600 متر مربع، و قاعة صلاة في الطبق العلوي للنساء تقدر مساحتها بحوالي 200 متر مربع، بالإضافة لمجموعة من المرافق في الطابق الأرضي و هي : قاعة محو الأمية للنساء تتسع لأزيد من 120 مستفيدة، قاعة لتعليم الخياطة، قاعة روض الأطفال تتسع لأزيد من 100 مستفيد، قاعة لتحفيظ القرآن تتسع لأزيد من 40 مستفيد، مكان خاص بالوضوء، 6 محلات تجارية و منزل للإمام.

وفي تصريح لرئيس جمعية النور التي أشرفت على بناء هذا المسجد السيد “سعيد أوراغ” أورد أن انطلاق أشغال البناء كانت بتاريخ 05 شتنبر 2013 و انتهت أواخر شهر ماي 2015 على بقعة أرضية قدرت مساحتها بثمان مائة متر مربع، و قد تطلبت مجمل مصاريف هذه الأشغال ما مقداره 320 مليون سنتيم من تبرعات المحسنين بما فيها المساهمات العينية التي قدرت بحوالي 130 مليون سنتيم عبارة عن مواد الإسمنت، الرمل، الياجور ، الحديد و غير ذلك من المواد.

وبهذه المناسبة وجه السيد أوراغ باسمه و باسم جميع أعضاء جمعيته خالص تشكراته لكل من ساهم من قريب أو من بعيد في إخراج هذا المشروع لأرض الوجود و في تشييد هذه المعلمة الدينية بحي أولاد يحيى.

DSC04601-Copier-427x313

DSC04605-Copier-427x313

DSC04607-Copier-427x313

DSC04609-Copier-427x313

DSC04611-Copier-427x313 (1)

DSC04611-Copier-427x313-(1)

DSC04611-Copier-427x313

DSC04613-Copier-427x313

DSC04616-Copier-427x313

DSC04618-Copier-427x313

DSC04619-Copier-427x313

DSC04621-Copier-427x313

DSC04622-Copier-427x313

DSC04624-Copier-427x313

DSC04625-Copier-427x313

DSC04626-Copier-427x313

DSC04629-Copier-427x313

DSC04631-Copier-427x313

DSC04636-Copier-427x313

DSC04637-Copier-427x313

DSC04639-Copier-427x313

DSC04641-Copier-437x313

DSC04642-Copier-427x313

DSC04643-Copier-427x313

DSC04647-Copier-427x313

DSC04649-Copier-427x313

DSC04651-Copier-427x313

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.