اليوم الإثنين 23 يناير 2017 - 06:34
أخر تحديث : الخميس 23 أبريل 2015 - 3:25 مساءً

فتح التسجيل في اللوائح الانتخابية الخاصة بالغرف المهنية

فتح التسجيل في اللوائح الانتخابية الخاصة بالغرف المهنية
بتاريخ 23 أبريل, 2015

أفاد بلاغ لوزير الداخلية بأنه تقرر إخضاع اللوائح الانتخابية الحالية الخاصة بالغرف المهنية لمراجعة استثنائية خلال الفترة الممتدة ما بين 23 أبريل الجاري و 23 ماي المقبل، وذلك في إطار الإعداد للانتخابات المقبلة الخاصة بغرف الفلاحة وغرف التجارة والصناعة والخدمات وغرف الصناعة التقليدية وغرف الصيد البحري.

وبهذه المناسبة، أهاب وزير الداخلية بالمهنيين غير المقيدين في اللوائح الانتخابية الحالية للغرف المذكورة، والمستوفين للشروط المطلوبة قانونا والبالغين من العمر 18 سنة شمسية كاملة على الأقل، أن يبادروا بتقديم طلبات تسجيلهم في اللائحة الانتخابية للغرفة التي ينتسبون إليها وذلك خلال الفترة الممتدة من يوم 23 أبريل الجاري إلى غاية يوم 7 ماي 2015 .

ولهذه الغاية، يضيف البلاغ، يتعين على المهنيين غير المقيدين إيداع طلبات قيدهم بمكاتب السلطة الإدارية المحلية التابع لها مكان مزاولة نشاطهم المهني.

وذكر المصدر ذاته المهنيين المقيدين في اللائحة الانتخابية لغرفة مهنية، والذين يرغبون في نقل قيدهم من لائحة انتخابية لصنف مهني أو لهيئة ناخبة إلى لائحة صنف أو هيئة أخرى أو من لائحة دائرة انتخابية إلى لائحة دائرة انتخابية أخرى أو من لائحة غرفة إلى لائحة غرفة أخرى، بأن يقدموا طلبات نقل قيدهم لدى المكاتب السالفة الذكر خلال نفس الفترة، أي ما بين 23 أبريل و 7 ماي 2015 .

وأبرز أن طلبات التسجيل الجديدة وطلبات نقل التسجيل ستعرض على اللجان الإدارية واللجان الإدارية الفرعية في حالة وجودها قصد بحثها واتخاذ القرار اللازم في شأنها طبقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل، وذلك خلال الاجتماعات التي ستعقدها اللجان المذكورة أيام 11 و12 و13 ماي 2015.

وأشار البلاغ إلى أن المراجعة الاستثنائية للوائح الانتخابية الخاصة بالغرف المهنية تأتي تنفيذا لأحكام المرسوم بقانون رقم 2.15.260 الصادر في 14 من جمادى الآخرة 1436 (4 أبريل 2015) بتغيير وتتميم القانون رقم 9.97 المتعلق بمدونة الانتخابات ومرسومه التطبيقي الصادر في 20 من جمادى الآخرة 1436 (10 أبريل 2015).

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.