اليوم السبت 25 مارس 2017 - 23:43
أخر تحديث : الجمعة 11 مارس 2016 - 11:19 صباحًا

ليلة تكريم الرائدات.. تحت شعار “الناظور تحتفي بـ12 مبدعة تحت الضوء احتفاء وتقديرا للمرأة المغربية الأمازيغية”

ليلة تكريم الرائدات.. تحت شعار “الناظور تحتفي بـ12 مبدعة تحت الضوء احتفاء وتقديرا للمرأة المغربية الأمازيغية”
بتاريخ 11 مارس, 2016

تنظم رابطة المبدعين المغاربة بالريف بتنسيق وتعاون مع مندوبية الثقافة بالناظور ليلة تكريم الرائدات وتحت شعار الناظور تحتفي بـ 12 مبدعة تحت الضوء احتفاء وتقديرا للمرأة المغربية الأمازيغية في يومها العالمي 8 مارس. هو عرس ثقافي وفني بصيغة المؤنث،تكريم خاص لنساء من الريف برهن على طاقات لامحدودة في العطاء الانساني والابداعي في شتى تجلياته المتنوعة.

وذلك يومه الأحد 13 مارس 2016 بقاعة العروض بالمركب الثقافي بكورنيش المدينة ، ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال.

الأسماء المكرمة كالتالي:

1- الحاجة فاطنة دعنون مديرة مؤسسة دام الأم في المجال الاجتماعي

2- الشاعرة الأمازيغية المقتدرة فاظمةالورياشي في مجال الشعر الأمازيغي

3- الحاجة يمينة أزماني الفنانة التشكيلية العاصمية في مجال التشكيل

4- الأستاذة سارة كلخة رئيسة جمعية الأمل للمعاقين بأزغنغان في العمل الجمعوي

5- الأستاذة فاطمة بوحميدي أول رئيسة مجلس قروي ببني سيدال الجبل على مستوى الريف

6- الشاعرة الامازيغية المقتدرة عائشة كوردي

7- الاستاذة سهام المهداوي في مجال تصميم الأزياء

8- الأستاذة نعيمة اسباعي مستشارة جماعية ببني سيدال لوطا

9- الأستاذة فتيحة بلخير شاعرة وروائية

10- الأستاذة فتيحة تعزيوت رئيسة التعاونية الحرفية والأعمال اليدوية

11- الاستاذة نسرين الليزاتي مصممة سينوغرافيا لمسرح الأطفال

12- الاستاذة سميحة السائح مديرة معهد الفندقة والسياحة بالناظور

13- الاستاذة شهرزاد امهاجر مديرة التواصل والاعمال الاجتماعية بوكالة مارتشيكا ميد

Poster-pour-web

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.