اليوم الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 02:19
أخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 2:51 مساءً

ارتفاع حجم الرواج الإجمالي بميناء الداخلة خلال الأشهر التسعة الماضية بحوالي 10 في المائة

ارتفاع حجم الرواج الإجمالي بميناء الداخلة خلال الأشهر التسعة الماضية بحوالي 10 في المائة
بتاريخ 18 نوفمبر, 2016

ارتفع حجم الرواج الإجمالي بميناء الداخلة من يناير إلى شتنبر من السنة الجارية، بعشرة في المائة، مقارنة مع ذات الفترة من السنة الماضية.

وأوضح تقرير للوكالة الوطنية للموانئ – الداخلة، أن الرواج الإجمالي المينائي لميناء الداخلة بأنشطته الرئيسية الأربعة، السمك السطحي والصيد الساحلي والصيد بأعالي البحار ثم المبادلات التجارية، بلغ خلال ذات الفترة من السنة الجارية حوالي 695 ألف طن.

وأكد ذات المصدر، أنه يتصدر هذه الكميات المفرغة من الأسماك السطحية والتي بلغت إلى متم شهر شتنبر الماضي حوالي 320 ألف طن، أي بزيادة 25 في المائة.

أما الكميات المفرغة من الصيد الساحلي، حسب ذات المصدر، فبلغت خلال ذات الفترة حوالي 128 ألف طن، أي بانخفاض 9 في المائة، في حين بلغت الكميات المفرغة من الصيد بأعالي البحار 11 ألف و 350 طن، أي بزيادة 23 في المائة وذلك بفضل موسم صيد جيد شهدته هذه السنة.

وبخصوص الرواج التجاري لميناء الداخلة، يضيف التقرير، فإن حجم المبادلات بلغ خلال الفترة المذكورة من هذه السنة، ما مجموعه 234 ألف طن، أي بزيادة 8 في المائة مقارنة مع نفس الفترة لسنة 2015, ويتكون أساسا من الواردات من المحروقات التي بلغت 156 ألف طن بزيادة 24 في المائة والصادرات من المنتجات البحرية المجمدة التي لم تتجاوز 77 ألف طن بانخفاض 15 في المائة.

وأشار التقرير إلى أن الميناء شهد خلال الفترة نفسها من السنة الجارية توافد حوالي 584 سائح أجنبي مقابل 115 سائح فقط في السنة الماضية، على متن رحلات لسفن سياحية من الحجم المتوسط تساهم في التعريف بالمؤهلات السياحية للجهة، مبرزا أن هذا الارتفاع راجع للضيوف الذين شاركوا في فعاليات مؤتمر “كرانس مونتانا” خلال شهر مارس الماضي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.