اليوم الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 02:26
أخر تحديث : الأربعاء 2 نوفمبر 2016 - 11:06 صباحًا

البيان الختامي للمؤتمر الأول للتنسيقية الوطنية لبحارة الصيد البحري بالمغرب

البيان الختامي للمؤتمر الأول للتنسيقية الوطنية لبحارة الصيد البحري بالمغرب
بتاريخ 2 نوفمبر, 2016

بسم الله الرحمان الرحيم

البيان الختامي

 للمؤتمر الأول للتنسيقية الوطنية لبحارة الصيد البحري بالمغرب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه أجمعين؛ تود اللجنة المشرفة على المؤتمر أن تتقدم بشكرها الخالص إلى جميع الفعاليات التي ساهمت في إنجاح هذا المؤتمر؛ كما تشكر جمـيع الحاضــــــرين الذيــن أبوا إلا أن ينشطــوا هذا اللقاء بأفكـــارهم البناءة وتفاعلـــهم الايجابي مــما ينم عــن اهتمــــــــامهم البالـــــغ بهموم البحــارة ومشاكلهم فنجدد الشكر لجميع ممثلي بحارة المغرب من شــتى الجهات ومختلف الأطياف وفي الأخير.

هذه هي أهم التوصيات التي خرج بها هذا المؤتمر:

-ضرورة إخراج مدونة البحار إلى الوجود.

-ضرورة تمثيل هذه الفئة العريضة من البحارة داخل الغرف المهنية.

-إسناد تسيير مهام التنسيقية إلى مجموعة من اللجان؛ الدائمـــة والمؤقــــتة حســــب الملفات المطروحة ومع مقتضيات الحاجة. هذا كله من اجل نهج سيــــاسة تشاركية بين جميع مكونات التنسيقية (تبادل الأدوار في تحمل المسؤولية) وفي نفس الصدد أسندت مهام الجانب الإعلامي إلى لجنة مكلفة بالإعلام؛ وتعتبر هذه اللجنة الناطق الرسمي والوحيد باسم التنسيقية.

-أما في ما يخص مشاكل البحارة التي طرحت في هذا المؤتمر(الاجتماعية والتقنية والإدارية) يتم توزيعها على اللجان من اجل النظر فيها وتتبعها.

-تأكيد على أن التنسيقية ماضية في نضالها المشروع من اجل رفع الحيف عن جميع البحارة وتمد يدها إلى جميع المؤسسـات ذات الاهتمام بالشــأن البحـــري من اجــل التعاون البناء لما فيه مصلحة الوطن والمواطنين.

(كل ما تعيشونه يهمني؛ ما يصيبكم يمسني؛ ما يسركم يسعدني؛ وما يشغلكم أضعه دائما في مقدمة انشغالاتي.) مقتطف من خطاب الملك في عيد العرش.

وفي الختام؛ نرفع اكف الضراعة لله عز وجل أن يحفظ جلالة الملك نصره الله وهذا البلد الأمين؛ والسلام.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.