اليوم الأربعاء 29 مارس 2017 - 12:12
أخر تحديث : السبت 19 مارس 2016 - 3:14 مساءً

الحموشي يحدث زلزالاً داخل ولاية أمن بطنجة

الحموشي يحدث زلزالاً داخل ولاية أمن بطنجة
بتاريخ 19 مارس, 2016

قررت الإدارة العامة للأمن الوطني إنهاء مهام رئيس الشرطة القضائية بطنجة إبراهيم أحيزون، وإحالته على مفوضية الأمن بإقليم ازيلال.

وقد شملت البرقية، التي توصلت بها ولاية أمن طنجة، قبل قليل، نائب رئيس الشرطة القضائية يوسف العبدلاوي، الذي تم نقله إلى مفوضية الأمن بكلميم.

وكشف مصدر موثوق أن قرار الاعفاء والتنقيلات يأتي في إطار خطة المديرية العامة للأمن الوطني لـ”تقويم الاعوجاجات” التي تظهر في سير عمل عناصرها بمدينة البوغاز طنجة وبث دينامية في الأجهزة الأمنية بالمدينة، سعيًا إلى رفع وتيرة مكافحة الجريمة، ومعالجة الملفات الحساسة، والتي غالبا ما تحال على عناصر الشرطة القضائية، نظرا لأهميتها.

ويرجح أن يرتبط إعفاء رئيس الشرطة القضائية بتقارير أنجزت عن أدائه طيلة الأشهر المنصرمة، بما في ذلك طريقة تسييره للفرقة بمدينة طنجة، وضعف نسبة نجاح إنجازه للملفات في إطار العمل الأمني الروتيني وتتبع العناصر الموجودة تحت إمرته.

يشار أن لجنة مركزية من المديرية حلت قبل شهر من اليوم، بمقر ولاية الأمن بطنجة، حيث أجرت تحقيقا، اسفر عن صياغة تقرير مفصل أدى إلى إعفاء الحموشي لرئيس فرقة مكافحة المخدرات بالمدينة “الوردي”.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.