اليوم الإثنين 27 مارس 2017 - 08:37
أخر تحديث : الجمعة 1 أبريل 2016 - 12:24 مساءً

أزغنغان: توزيع مجموعة من اللوازم الرياضية لفريق الأمل الرياضي‎

أزغنغان: توزيع مجموعة من اللوازم الرياضية لفريق الأمل الرياضي‎
بتاريخ 1 أبريل, 2016

في بادرة لقيت استحسان جميع فعاليات الأمل الرياضي وكذا الغيورين والجمهور، أقدم أحد المحسنين المقيم بالديار البلجيكية والمسمى حسن استيتوا على ارسال مجموعة من اللوازم الرياضية (من أحذية وكرات وجوارب وواقي الأرجل…).

وقد كان لقاءا حميميا انخرط فيه اللاعبون بالجمهور تم التنويه فيه بالمستوى الاستثنائي الذي يبصم عليه الفريق هذا الموسم.

كما لم يفوت كل المتدخلين التوجه الى الأخ حسن استيتوا بخالص الشكر وجزيله وامتنانهم وعرفانهم لهذا الشخص المحترم على هذه الفرحة التي ادخلها على جميع مكونات النادي.

كما لم ينس المتدخلون التوجه إلى كل من ساهم في هذه البادرة خصوصا الأخ محمد برغنو، وكذا الأخ محمد اشلحي وعبد الله راحو ومختار اشلحي بالشكر على ما بذلوه من جهد تسهيلا لإحضار هذه الأمتعة للنادي.

وفي الختام لا يسعنا من خلال هذا المنبر إلا أن نتوجه – باسم جميع فعاليات الأمل الرياضي لاعبين ومسيريين وتقنيين وجمهور – إلى الأخ الكريم السيد حسن استيتوا بخالص شكرنا وجزيل عرفاننا وامتنانا على هذه المبادرة الرائعة.

1 copie

2 copie

3 copie

4 copie

5 copie

6 copie

7 copie

8 copie

9 copie

10 copie

11 copie

12 copie

13 copie

14 copie

15 copie

16 copie

17 copie

18

19

20 copie

21 copie

22 copie

23 copie

24 copie

25 copie

26 copie

27 copie

28 copie

29

30 copie

31 copie

32 copie

33 copie

34 copie

35 copie

36 copie

37 copie

39 copie

40 copie

41 copie

42 copie

43 copie

44 copie

45 copie

46 copie

47 copie

48 copie

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.