اليوم الأربعاء 18 يناير 2017 - 03:58
شريط الاخبار
أخر تحديث : الإثنين 6 يونيو 2016 - 9:15 صباحًا

النيابة العامة تطالب بتبرئة ميسي وسجن والده في قضية التهرب من الضرائب

النيابة العامة تطالب بتبرئة ميسي وسجن والده في قضية التهرب من الضرائب
بتاريخ 4 يونيو, 2016

طالبت النيابة العامة الاسبانية اليوم الجمعة 03 يونيو، بتبرئة نجم برشلونة والمنتخب الارجنتيني ليونيل الذي يحاكم بتهمة التهرب من الضرائب، فيما اعتبرت بأن والده مذنب وطالبت بسجنه.

واتهم النجم الأرجنتيني ووالده خورخي هوراسيو ميسي باستخدام شركات وهمية في بيليز والاوروغواي من أجل التهرب من دفع ضرائب بقيمة 16ر4 ملايين أورو عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009.

وسعى فريق الدفاع عن ميسي إلى تبرئة اللاعب ووالده من التهمة الموجهة إليهما في هذه المحاكمة التي اختتمت جلساتها الجمعة لكن المحامي العام الذي يتدخل في المحاكمات بالتوازي مع النيابة العامة عندما تكون مصلحة المؤسسات العامة في اسبانيا على المحك وفي هذه الحالة سلطات الضرائب، أراد ان يصدر حكما بحق الشخصين. لكن النائبة العامة راكيل امادو كانت مقتنعة بالشهادة التي أدلى بها ميسي الخميس حيث قال إن والده يدير أمواله وأنه لا يعرف شيئا حول كيفية إدارة ثروته، مضيفا: “كنت ألعب كرة القدم، ولا أعرف شيئا. انا أثق بوالدي وبمحاميي”.

وقالت امادو في مرافعتها الختامية: “يجب تبرئة ليونيل اندريس ميسي. ليس هناك أي دليل على أن أحدا فسر له اي شيء” في ما يخص التهرب من الضرائب”. لكن امادو أبقت على اتهامها لوالد ميسي وطالبت بسجنه لعام ونصف العام. ومن المرجح أن يتم تعليق أي حكم من هذا القبيل كما هو شائع في اسبانيا في حال كان الشخص يرتكب جرمه الاول والحكم الصادر بحقه أقل من عامين. ولم يكن ميسي ووالده حاضرين في اليوم الرابع والاخير من المحاكمة التي تنتظر الان المرافعات الختامية لكل من فريق الدفاع والمحامي العام. ولم تعلن المحكمة عن موعد محدد لاصدار حكمها في هذه القضية.

وسبق أن نفى ميسي ووالده التهمة الموجهة اليهما ووجها أصابع الاتهام إلى الوكيل السابق للنجم الارجنتيني، لكن الادعاء العام في برشلونة قرر المضي قدما في القضية.

وجاءت جلسات المحاكمة في توقيت صعب لميسي الساعي إلى إهداء منتخب الارجنتين لقبه الاول منذ 1993، وهو سافر الخميس إلى الولايات المتحدة من أجل الالتحاق برفاقه قبل المباراة الاولى لبلادهم في كوبا امريكا بعد أربعة أيام ضد التشيلي في اعادة لنهائي النسخة الماضية عام 2015 والذي خسره نجم برشلونة ورفاقه بضربات الترجيح.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.