اليوم الإثنين 23 يناير 2017 - 19:01
أخر تحديث : الإثنين 17 أكتوبر 2016 - 11:49 صباحًا

ربورطاج: الرياضات البحرية تشق طريقها حثيثا ببحيرة مارتشيكا الناظور – رياضة الكاياك نموذجا

ربورطاج: الرياضات البحرية تشق طريقها حثيثا ببحيرة مارتشيكا الناظور – رياضة الكاياك نموذجا
بتاريخ 17 أكتوبر, 2016

تعد جمعية الرياضات البحرية بالناظور من الجمعيات النشيطة المهتمة بممارسة وتعليم الرياضات البحرية بالمنطقة والتعريف بها بين صفوف الناشئة، وفي هذا الإطار كان لعدسة “أصوات سيتي” لقاء ميداني بثلة من الفعاليات المؤطرة والممارسة لرياضة الكاياك بمرفئ سيدي علي بكورنيش الناظور، حيث يتم التدريب على ممارسة هذه الرياضية المتميزة.

في التالي نترككم مع هذا التعريف بالرياضايات البحرية، متبوعا بربورطاج مصور وفيديو موثق للقاء:

تعد رياضة التجديف من الرياضات القديمة جدا، مارسها الإنسان مع نزول أول قارب إلى الماء، وتمارس هذه الرياضة فرديا وجماعيا في نفس الوقت، كما يمارسها الرجال والنساء، وأغراضها عديدة ومتنوعة وهي لا تحتاج إلى القوة الجسدية فحسب، بل تحتاج أيضا إلى الدقة في العمل والتعاون بين الأفراد.

وما لبثت هذه الرياضة أن انتشرت في المدارس والجامعات الإنكليزيةوأقيمت المباريات المتعددة ومنها سباق التحدي الشهير بين جامعتي اكسفورد وكامبردج عام 1829 والذي أصبح تقليدا رياضيا يقام كل سنة حتى أيامنا هذه ومن بريطانيا انتشرت رياضة التجديف سريعا وامتدت إلى الولايات المتحدة الأميركية وهولندا وألمانيا وفرنسا والاتحاد السوفيتي وغيرها من البلدان وما لبث أن تم إنشاء أول اتحاد دولي لهذه اللعبة عام 1872م وهذه الرياضة تمارس على نوعين من القوارب وبطرق متعددة وأعداد مختلفة كما يلي:

قوارب مركزة مجاديفها على الجانبين وتسمى AVIRON دخلت برنامج الألعاب الأولمبية في دورة باريس عام 1900.

قوارب حرة المجاديف وهي نوعان كانو (Canoe) وكاياك.

ورياضة الكانو أصلها كندي مارسها قديماالهنود المتواجدون على ضفاف الأنهار في كندا ثم انتقلت إلى بريطانيا وتم تصنيفها في الألعاب الأولمبية في دورة برلين عام 1936 للرجال وفي دورة لندن 1948 للسيدات.

أمارياضة الكاياك فأصلها أميركي وأساسها القارب الذي كان يستعمله سكان الأسكيمو في الولايات المتحدة للصيد في الأنهر انتقلت هذه الرياضة إلى بريطانيا أولا ومنها إلى أوروبا وأصبحت من الرياضات الشعبية صنفت في برنامج الألعاب الأولمبية في دورة برلين 1936.

وقد نالت رياضة التجديف بشكل عام إعجاب مؤسس وباعث الألعاب الأولمبية بيردي كوبرثان الذي وصفها بأنها أجمل رياضة تدفع الشخص لمشاهدتها ومتابعتها والتحمسلها.

رياضة التجديف على قوارب الكانو والكاياك:

تقام السباقات لقوارب الكانو والكاياك على نوعين : في خط مستقيم، وفي خطم تعرج ويجري السباق في مياه ساكنة ومحمية من الهواء قدر المستطاع، وقد تقام بعض المسابقات في نهر متدفق، أما العمق المثالي للمياه حيث تجري المسابقات فهو ثلاثةأمتار ويجب أن لا يقل عن مترين في مطلق الأحوال.

مواصفات قارب الكاياك :

يرمز إلى قارب الكاياك في المسابقات الدولية بالحرف (K) وهو قارب مغلق من فوق وله فتحة لكل مجدف يجلس فيها دفته ثابتة تحت الماء. أما التجديف فيتم عن جهتي القارب بالتناوب بواسطة مجداف له كفان أجوفان عن جهتيه.

أما أبعاد هذاالقارب فهي كالتالي :
القارب الفردي: طوله 5,20 متر وعرضه 51 سم ووزنه 12كلغ.
القارب الثنائي: طوله 6,50 متر وعرضه 55 سم ووزنه 18 كلغ.
القاربالرباعي: طوله 11 متر وعرضه 90 سم ووزنه 30 كلغ.

dsc_0001

dsc_0006

dsc_0009

dsc_0021

dsc_0024

dsc_0025

dsc_0026

dsc_0029

dsc_0030

dsc_0031

dsc_0032

dsc_0033

dsc_0037

dsc_0039

dsc_0044

dsc_0047

dsc_0050

dsc_0051

dsc_0052

dsc_0055

dsc_0068

dsc_0070

dsc_0071

dsc_0072

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.