اليوم الخميس 19 يناير 2017 - 13:01
أخر تحديث : الإثنين 14 مارس 2016 - 1:03 مساءً

فوز المغرب التطواني في لقاء الأهلي المصري بهدف في الوقت الضائع بأبطال أفريقيا

فوز المغرب التطواني في لقاء الأهلي المصري بهدف في الوقت الضائع بأبطال أفريقيا
بتاريخ 20 أبريل, 2015

فاز نادي المغرب التطواني المغربي، أمس الأحد، على ضيفه الأهلي المصري، بهدف دون رد، في ذهاب دور ال 16 لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم “الكونفيدرالية”.

وجاءت المباراة حماسية ومثيرة من جانب لاعبي الفريقين، حيث دخل المغرب التطواني اللقاء مهاجما منذ أول دقيقة في محاولة لتسجيل هدف يربك به المنافس لكن باءت جميع محاولاته بالفشل.

جاء ذلك في الوقت الذي مال فيه أداء الأهلي للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، وتضييق المساحات على لاعبي المنافس، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ولم تتغير الأمور كثيرا في شوط المباراة الثاني، إلى أن جاءت الدقيقة 92 لتشهد معها هدف الفوز للمغرب التطواني، عندما نفذ محسن ياجور ركلة حرة مباشرة سكنت شباك حارس الأهلي شريف إكرامي، لتنتهي المباراة بفوز المغرب التطواني.

وعقب نهاية اللقاء، أشهر الحكم الغامبي باكاري بابا غاساما، البطاقة الحمراء في وجه قائد الأهلي حسام غالي، لاعتراضه عليه بعد إطلاق صافرة النهاية.

وأصبح الأهلي صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بلقب دوري الأبطال (8 مرات) مهددا بالخروج من البطولة القارية، والتوجه إلى بطولة كأس الاتحاد الأفريقي (الكونفيدرالية)، حيث سيحتاج إلى الفوز بأكثر من هدف في لقاء الإياب على ملعبه بالعاصمة المصرية للتأهل إلى دور الثمانية (مرحلة المجموعات).

بينما فوز اليوم، جعل المغرب التطواني يضع قدما في دوري المجموعات بأبطال أفريقيا، حيث أصبح يكفيه التعادل أو الفوز بأي نتيجة في لقاء الإياب بالعاصمة المصرية بعد أسبوعين لانتزاع بطاقة التأهل.

وفي حالة انتهاء لقاء الإياب بفوز الأهلي بهدف دون رد، سيلعب الفريقان شوطين إضافيين، وإذا استمرت النتيجة على حالها فإنه سيتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح.

ووفاق سطيف الجزائري هو الفريق الفائز بالنسخة الماضية للبطولة.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.