اليوم الجمعة 20 يناير 2017 - 13:55
أخر تحديث : الإثنين 9 مايو 2016 - 1:10 مساءً

لقب الدوري الاسباني لكرة القدم ينحصر بين برشلونة وريال مدريد أما أتلتيكو فخارج المنافسة

لقب الدوري الاسباني لكرة القدم ينحصر بين برشلونة وريال مدريد أما أتلتيكو فخارج المنافسة
بتاريخ 9 مايو, 2016
انحصر لقب الدوري الاسباني لكرة القدم بين برشلونة حامل اللقب وغريمه التقليدي ريال مدريد بفوز الاول الكبير على جاره الكاتالوني اسبانيول 5-صفر، والثاني الصعب على ضيفه فالنسيا 3-2 أمس الاحد

في حين خرج اتلتيكو مدريد من المنافسة بخسارته المفاجئة امام ليفانتي اول المغادرين 1-2.

وعزز برشلونة موقعه في الصدارة برصيد 88 نقطة بفارق نقطة واحدة عن ريال مدريد الذي انتزع المركز الثاني من اتلتيكو مدريد الذي تراجع الى المركز الثالث وفقد الآمال في المنافسة على اللقب.

وسيكون الحسم في المرحلة الثامنة والثلاثين الاخيرة، حيث يحل برشلونة ضيفا على غرناطة السادس عشر، وريال مدريد ضيفا على ديبورتيفو لا كورونيا الخامس عشر، وتبدو الافضلية للنادي الكاتالوني كون الفوز سيمكنه من الاحتفاظ باللقب، في حين يحتاج النادي الملكي الى الفوز وهدية من غرناطة سواء بارغام برشلونة على التعادل أو الفوز عليه.

وواصل برشلونة انتفاضته بعد 3 هزائم متتالية واكرم وفادة جاره اللدود اسبانيول الذي كان أرغمه على التعادل السلبي ذهابا، وسحقه بخماسية نظيفة على ملعب “كامب نو” وامام 91610 متفرجين.

وهو الفوز الرابع على التوالي للنادي الكاتالوني و ال 28 له هذا الموسم، وواصل بالتالي سعيه الحثيث الى الاحتفاظ بالثنائية المحلية، الدوري والكأس، بعد ان فقد لقبه في دوري ابطال اوروبا بخروجه من ربع النهائي امام اتلتيكو مدريد.

وبكر برشلونة بالتسجيل عبر نجمه الدولي الارجنتيني ليونيل ميسي من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الثامنة رافعا رصيده الى 26 هدفا في المركز الثالث على لائحة الهدافين، لكنه انتظر الشوط الثاني للضرب بقوة حيث اضاف 4 اهداف بينها هدفان للدولي الاروغوياني لويس سواريز في الدقيقتين 52 و61 رافعا رصيده الى 37 هدفا في صدارة لائحة الهدافين، وهدف لكل من البرازيليين رافينيا (74) ونيمار دا سيلفا الذي رفع رصيده الى 24 هدفا في المركز الرابع على لائحة الهدافين.

وعلى ملعب “سانتياغو برنابيو” في مدريد وأمام 72987 متفرجا، واصل النادي الملكي تشبثه بالامل في الظفر باللقب بفوزه الصعب على ضيفه فالنسيا 3-2.

وهو الفوز الحادي عشر على التوالي لريال مدريد وال27 هذا الموسم، لكنه جاء بعد معاناة كبيرة وكاد مدربه الفرنسي زين الدين زيدان يدفع غاليا ثمن تبديلاته في الدقائق الاخيرة خصوصا اخراجه لقوته الهجومية الضاربة الفرنسي كريم بنزيمة والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وخاض ريال مدريد المباراة في غياب نجميه الدوليين الويلزي غاريث بايل والكرواتي لوكا مودريتش حيث فضل زيدان اراحتهما على غرار المدافعين داني كارفاخال والبرتغالي بيبي وعدم المجازفة بهم في ظل النهائي القوي الذي ينتظره امام اتلتيكو مدريد في مسابقة دوري ابطال اوروبا في 28 ماي الحالي في ميلانو.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.