اليوم الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 20:41
أخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 12:56 مساءً

إحصائية مقلقة لرونالدو هذا الموسم مقارنة بالموسمين الماضيين

إحصائية مقلقة لرونالدو هذا الموسم مقارنة بالموسمين الماضيين
بتاريخ 18 نوفمبر, 2016

لا تسير الأمور بالشكل المطلوب مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني، فبعد أن أنهى الموسم الماضي بالفوز بكأس الامم الاوروبية مع منتخب بلاده ودوري أبطال أوروبا مع النادي الملكي، لم يقدم الدون المستوى المأمول منه حتى الآن هذا الموسم 2016-2017. وسجل المهاجم البرتغالي البالغ من العمر 31 عاما في ثلاث مباريات فقط في الدوري الاسباني حتى الآن، وسط انخفاض كبير في مستواه.

ويتربع ريال مدريد على صدارة الدوري، ولن يمانع النادي الملكي بالتضحية بنجاح الدون الفردي من أجل الفوز بلقب في الدوري الإسباني الغائب عن خزان النادي منذ خمس سنوات. ونشر موقع “غريت غول” البريطاني إحصائية أظهرت ترجعا كبيرا للنجم البرتغالي في الموسم الحالي مقارنة بالموسمين الماضيين، ليس فقط على صعيد تسجل الأهداف بل أيضا على صعيد التمريرات الحاسمة وعدد التصويبات ودقة التصويب والمراوغات.

في الموسم قبل الماضي 2014-2015 مرر رونالدو بمعدل 1.66 كرة حاسمة في المباراة لترتفع النسبة في الموسم التالي عند 1.10 قبل أن تنخفض هذا الموسم لمعدل 0.80 تمريرة حاسمة، ويصنع رونالدو هذا الموسم بمعدل 0.27 هدف في اللقاء اقل من الموسم الماضي الذي صنع فيه اهداف بنسبة 0.31 بينما كان الموسم قبل الماضي هو الاكثر بمعدل 0.47 اسيست في اللقاء الواحد.

وفي موسم 2014 – 2015 سجل رونالدو بمعدل 1.40 هدف في اللقاء، وصوب على المرمى بمعدل 6.54 تسديدة بدقة تصويب بلغت 54 %، بينما سجل الدون بمعدل 0.99 هدف في اللقاء بالموسم الماضي مصوبا على المرمى بمعدل 6.42 تصويبة بدقة تصل الى 52 %.

وفي الموسم الحالي يسجل رونالدو بمعدل 0.67 هدف ويصوب على المرمى بمعدل 6.66 تصويبة بنسبة نجاح 36 % فقط. وبالرغم من التراجع الكبير في مستوى النجم البرتغالي، إلا أن الموقع أشار إلى أن الدون معروف عنه بالرد على منتقديه وان ما يحصل معه مجرد كبوة حصان.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.