اليوم الخميس 17 أبريل 2014 - 05:00
أخر تحديث : الجمعة 3 يناير 2014 - 2:50 مساءً

بطولة إفريقيا للاعبين المحليين 2014: بنعبيشة يستبعد الحافيظي وكادوم ومفضل من لائحة المحليي

بطولة إفريقيا للاعبين المحليين 2014: بنعبيشة يستبعد الحافيظي وكادوم ومفضل من لائحة المحليي
بتاريخ 3 يناير, 2014

استبعد حسن بنعبيشة مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم للاعبين المحليين ثلاثة أسماء من اللائحة التي كانت قد وجهت لها الدعوة لخوض معسكر إعدادي بالمركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة ، قبل التوجه إلى جنوب إفريقيا للمشاركة في نهائيات النسخة الثالثة لبطولة إفريقيا للاعبين المحليين، التي ستنطلق في الحادي عشر من شهر يناير الجاري.

ويتعلق الأمر بكل من لاعب الرجاء البيضاوي عبد الإله الحافظي ولاعب الدفاع الحسني الجديدي سفيان كادوم ثم لاعب حسنية أكادير المهدي مفضل .
وضمت اللائحة سبعة عناصر من نادي الرجاء الرياضي البيضاوي، الذي حل وصيفا لبطل كأس العالم للأندية التي أقيمت مؤخرا بالملعبين الكبيرين بأكادير ومراكش، وخمسة من الوداد البيضاوي وثلاثة من الدفاع الحسني الجديدي وثلاثة من المغرب التطواني ولاعب واحد من كل من الجيش الملكي واتحاد الفتح الرياضي وشباب الريف الحسيمي والوداد الفاسي وأولمبيك آسفي.
وتقام بطولة إفريقيا للاعبين المحليين في الفترة ما بين 11 يناير المقبل وفاتح فبراير القادم.
وكانت عملية سحب القرعة، التي جرت يوم 18 شتنبر الماضي بمقر الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم بالقاهرة، قد وضعت المنتخب المغربي في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات زمبابوي وأوغندا وبوركينافاسو.
وتأهل المنتخب المغربي للاعبين المحليين لأول مرة لهذه البطولة، التي باتت تقام في السنوات الزوجية، على حساب منتخب تونس (حامل اللقب).
وتستهل النخبة المغربية مبارياتها بالبطولة بمواجهة منتخب زيمبابوى يوم 12 يناير على أن تلتقي بعدها بأربعة أيام مع منتخب بوركينا فاسو، قبل أن تختتم منافسات الدور الأول بمواجهة منتخب أوغندا في 20 يناير بمدينة كيب تاون.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.