اليوم السبت 25 مارس 2017 - 09:44
أخر تحديث : الخميس 24 ديسمبر 2015 - 12:13 مساءً

جمعية المبادرة المغربية للعلوم والفكر: قمر ربيع الأول يكتمل بدرا.. الجمعة

جمعية المبادرة المغربية للعلوم والفكر: قمر ربيع الأول يكتمل بدرا.. الجمعة
بتاريخ 24 ديسمبر, 2015

تشهد سماء المملكة المغربية والمنطقة العربية وصول قمر شهر ربيع الأول 1437 هـ إلى مرحلة البدر المكتمل Full Moon وذلك يوم الجمعة 25 دجنبر على الساعة 11:11 بتوقيت غرينتش، وهو الأول في فصل الشتاء بالنصف الشمالي من الكرة الأرضية, والأخير خلال العام 2015.

ومثل أيِّ قمر بدر، فإن بدر ربيع الأول سيظهر كقرصٍ مضاءٍ بالكامل؛ لأنه يقع مباشرةً مقابل الشمس في السماء ويعكس ضوءها، ويضيء سماء الليل من غروب شمس الجمعة إلى شروق شمس السبت.

ونظراً لأن هذا القمر البدر هو الأقرب إلى الانقلاب الشتوي يُطلق عليه “قمر الليل الطويل”، فالنهار الآن لا يدوم طويلاً، في حين أن الليل يستمر فترة أطول في النصف الشمالي من الكرة الأرضية, ويعتبر هذا البدر أول قمر بدر بعد الانقلاب الشتوي 2015 ، وعادة ما يكون هناك ثلاثة أقمار بدر بين الانقلاب والاعتدال.

ويعتبر هذا أفضل توقيت ترى فيه الفوهات المشعة؛ وذلك خلافا لبقية تضاريس القمر، تلك الإشعاعات هي رواسب لمواد عاكسة ساطعة تمتد من المركز نحو الخارج مئات الكيلومترات، ويعتقد أن تلك الفوهات أحدث عهدا في تكوينها من الجميع، وتعتبر فوهة (تيخو) أكثر الفوهات إشعاعا.

وللقمر 3 أوجه يمر بها بعد ميلاد الهلال وهى “التربيع الأول” وفيه تكون نسبة الجزء المضاء من القمر 50%، وهو ما يعني وصول الشهر الهجري لنهاية أسبوعه الأول، ثم يكتمل القمر بدرا في منتصف الشهر الهجري، والتربيع الأخير وفيه يتناقص البدر تدريجيا ليشغل الجزء المضاء منه نصفه فقط.

جديرٌ بالذكر أن مرحلة القمر البدر المكتمل تأتي بعد أسبوعيْن من حدوث الاقتران “المحاق” للقمر بعد أن يكون قد قطع نصف المسافة في مداره حول الأرض, وسوف يُلاحَظ في الأيام التالية أن القمر سوف يتأخر شروقه حوالي ساعة كل يوم، وبعد أسبوع من الآن يصل القمر إلى التربيع الأخير، وسوف يُشرق عند منتصف الليل.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



جريدة أصوات سيتي الإلكترونية :
لن تسمح جريدة "أصوات سيتي" مطلقا بنشر أي مادة تخرج عن إطار الأخلاق الحميدة والآداب العامة أو تتضمن تجريحا للأشخاص والأسماء والرموز والمقدسات، أو تمس بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش، وكل استعمال للكلمات النابية والخادشة للحياء أو المحطة بكرامة الإنسان سوف لن تنشر. وتحتفظ الجريدة بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي هذه الشروط، هذا وإن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن رأي الجريدة وخطها التحريري المشار إليه في ميثاق الجريدة.